الصحة النفسيةتربية الأطفال

كيف اتعامل مع الطفل المشاغب

الطفل المشاغب نعمة من الله عز وجل وليس بنقمة، قد يندهش الكثير من ذلك ولكن في الحقيقة

الطفل المشاغب طفل يتمتع بالكثير من المزايا ويكون في الغالب قوي الشخصية وشديد الذكاء.

ولكن الأمهات تشكو من مشاغبة الاطفال وتعاني من عدم القدرة على السيطرة عليهم والتعامل معهم

وقد يلجأ البعض لاستخدام أساليب عقاب قاسية مثل الضرب والعنف الجسدي مما يؤثر بالسلب على الطفل ويزيد الطين بلة.

لذلك سوف نتحدث من خلال مقالنا هذا عن كيفية التعامل مع الطفل المشاغب

وما هي المفاتيح التي من خلالها نستطيع السيطرة عليه وترويضه بالشكل الصحيح.

كيف اتعامل مع الطفل المشاغب

ما الذي يجب فعله مع الطفل المشاغب

أولا: معرفة الأسباب

بجب علينا معرفة الأسباب التى تدفع الطفل للمشاغبة وإثارة الفوضى، والتي قد تكون دائمًا بدافع لفت الانتباه.

فالطفل يتعمد الصراخ أو إصدار بعض التصرفات التي تزعج الأبوين كي يلفت انتباههم إليه،

ويجب عليهم في هذه الحالة الاستماع إليه وإعطاءه الإهتمام وعدم التعامل معه بشكل قاسي.

ثانياً: لا ترفض طلبه دون تفسير

عند قيام الطفل بسلوك خاطيء لا تمنعه وتقل له لا وتسكت، بل يجب عليك تقديم تفسير مقنع لسبب الرفض أو لسبب منعه من تصرف محدد مع توضيح العواقب إذا استمر في ذلك الخطأ، مع ذكر البدائل له بالتصرفات الحسنة بدل التصرفات السيئة وتترك له حرية الاختيار.

ثالثا:  استخدام العقاب

يمكن استخدام العقاب مع الطفل المشاغب وذلك عن طريق حرمانه من ألعابه المفضلة، أو حرمانه من مشاهدة برنامجه المفضل مع توضيح سبب العقاب للطفل وتكراره في حال تكرر ارتكابه للخطأ.

اقرأ أيضًا: كيفية تربية الطفل العنيد

اقرأ أيضًا: الألفاظ البذيئة عند الأطفال وكيفية علاجها

رابعًا: جدول الإنجازات الأسبوعي

وهو عمل جدول أسبوعي يتم من خلاله وضع علامة صح لترفات الطفل الإيجابية وعلامة خطأ للتصرفات الخاطئة ومكافئة الطفل في حال كان علامات الصح لديه أكثر خلال الأسبوع مما يحفزه ويشجعه على الإكثار من التصرفات الإيجابية والابتعاد عن التصرفات السلبية.

خامسًا: تعزيز ثقة الطفل بنفسه

نعزز ثقة الطفل بنفسه من خلال تشجيعه ومدحه عند القيام بتصرف جيد من تلقاء نفسه، وبالتالي هذا سوف يحفزه للقيام بالأعمال الجيدة واتباع سلوك جيد للحصول على الثناء والمدح الذي يشعره بتعزيز الثقة بنفسه.

سادسًا: القدوة الحسنة

الطفل يقتدي بمن هم أكبر منه والمحيطين به، لذلك يجب على أفراد الأسرة التحلي بالأخلاق الحسنة والهدوء والنظام كي يصبح طفلهم مكتسب هذه الصفات عنهم، فالطفل يقلد ما يراه سواء كان جيدًا أم سيئًا وسوف يفعل ذلك عندما تتيح له الفرصة.

نصائح للتعامل مع الطفل المشاغب

الأطفال كلما صغر سنهم كلما كان ترويضهم أكثر سهولة ، فماهي النصائح التي يجب التقيد بها للتعامل مع الطفل المشاغب.

  • يجب على الآباء والأمهات تعويد وتعليم الأطفال من البداية على العادات الحسنة والسلوك المعتدل والحرص على عدم الإفراط في الدلع الذي ينتج عنه سلوك العناد والمشاغبة.
  • النظام له دور كبير في سلوك الطفل، من حيث تنظيم مواعيد نومه واستيقاظه، فيجب أن يصحو مبكرًا وينام مبكرًا.
  • أيضًا التغذية السليمة والصحيحة لها دور فعّال في التأثير على الأطفال فهناك أطعمة تزيد من فرط النشاط لديهم وأطعمة أخرى تعمل على التهدئة.
  • اتباع اسلوب العقاب في حال تصرف الطفل تصرف سيء والمكافأة في حال تصرف الطفل تصرف جيد.
  • يجب على الأبوين التعامل مع الطفل المشاغب على أنه حالة طبيعية ولا يظهرون القلق الزائد حيال ذلك حتى لا يستخدم الطفل المشاغبة كسلاح للضغط عليهم كلما أراد تنفيذ طلباته.

اقرأ أيضًا: كيف أعلم طفلي الدفاع عن نفسه

ولمزيد من المعلومات حول الموضع يمكنكم متابعة الفيديو

الوسوم

Sawsan Rasmi

سوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب وتعمل بمؤسسة أعرفها كمسئولة عن قسم الأسرة والطفل.
إغلاق