صحة الأطفال

فوائد الرضاعة الطبيعية ودراسات تكشف عن حقائق جديدة عنها

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل وللأم عديدة، والجميع منذ القدم يعرف بذلك

ولكن الغالبية لا يعرف الحقائق الجديدة التي كشفتها الدراسات عن فوائدها.

لذلك سوف نتحدث من خلال هذا المقال عن فوائد الرضاعة الطبيعية  للرضيع

و ما كشفته الدرارسات عن فوائد جديدة لها تأثير سحري على الطفل فلنتابع.

فوائد الرضاعة الطبيعية

الرضاعة الطبيعية مهمة جداً وخصوصًا في الثلاث الشهور الأولى من بعد الولادة.

لأن في هذا الفترة يحتاج الطفل لتعزيز جهازه المناعي وبالتالي فإن الرضاعة الطبيعية تخفض من خطر الإصابة بالامراض.

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل

  • يعتبر حليب الأم هو الغذاء الأساسي للطفل خلال ال6 أشهر الاولى من  عمره حيث يحتوي على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها
  • حليب الأم يتميز بدرجة حرارة مناسبة للطفل بالإضافة إلى إنه معقم ونظيف ولا يتأثر بالجراثيم  كالحليب الصناعي وبالتالي يُجنب الطفل الإصابة بالمغص المعوي.
  • يحتوي على مضادات ضد الجراثيم، والتي تساعد على وقاية الطفل الرضيع من الإصابة بالأمراض، وتساعد الطفل الرضيع على الشفاء بسرعة أكبر.
  • تجنب الإصابة بالحساسية
  • يحتوي على إنزيمات تسهل هضم الدهون.
  • الحليب يخزن في ثدي الأم ولا يفسد مطلقًا حتى ولو لم يرضع الطفل لبضعة أيام.
  • حليب الأم يعمل على تحسين القدرات العقلية وبالتالي يؤثر ذلك على مستوى تحصيلهم الدراسي في المستقبل
  • يوفّر لبن الأم مزيجاً دائم التغير من العناصر الغذائية، وبالمقادير المناسبة لكل وجبة في كل يوم.
  •  اللبا (أو ما يطلق عليه السرسوب) هو أول لبن يحصل عليه الطفل في الأيام القليلة الأولى، ويتميز باحتوائه على الأجسام الحيوية المضادة التي تقاوم الإصابة بالعدوى، كما توجد الأجسام الحيوية المضادة كذلك في لبن الأم الناضج.
  •  لبن الأم ينزل بمعدلات تتزايد أوتوماتيكياً كلما تقدم عمر الطفل الرضيع وازداد وزنه وكلما زادت قوة امتصاصه.
  •  الأطفال الذين تم إرضاعهم طبيعياً أكثر قدرة على مقاومة الأمراض وأقل عرضة للمرض.
  • الأطفال الذين تم إرضاعهم طبيعياً لا تُحتمل إصابتهم بــ التهاب الأذن، وعدوى الجهاز التنفسي العلوي، والحساسية، والربو، و داء السكري النوع الأول، والسمنة المفرطة.
  • تساعد حركة الرضاعة على نمو فم الطفل وأسنانه وفكّيه، مما يساعد على النمو البدني على المدى الطويل.
فوائد الرضاعة الطبيعية
فوائد الرضاعة الطبيعية

فوائد الرضاعة الطبيعية للأم

  • الرضاعة الطبيعية تعمل على تقوية الرابطة العاطفية بين الام وطفلها.
  • تعتبر وسيلة طبيعية لمنع الحمل حيث غالبية النساء لا تحمل أثناء فترة الرضاعة.
  • تساعد في توفير المال والوقت.
  •  تساعد الرحم على العودة بصورة أسرع إلى حجمه ما قبل الحمل.
  • لبن الأم يحقق الإحساس بالأمان الغذائى للطفل الرضيع فتحس دائماً بأن الرضاعة الطبيعية باستخدام لبن معقم تماماً، لا يمكن أن تؤدى إلى إصابة الطفل بالأمراض الشائعة الناجمة عن التلوث فى حالة الرضاعة الصناعية.
  • الرضاعة الطبيعية تجنب الأم الإصابة بمرض سرطان الثدي و سرطان المبيض.

حقائق كشفت عنها الدراسات

قالت دراسة لمنظمة  Save the Children ، إن طفلا يموت كل 38 ثانية، كان من الممكن أن يعيش لو رضع حليب أمه.

وهذا يعني أن 830 ألف طفل يموتون سنويًا جراء عدم إرضاعهم حليب أمهاتهم بعد ولادتهم مباشرة.

ووفقا للدراسة يحصل الطفل الرضيع عن طريق حليب الأم على عناصر تساعده في تقوية جهازه المناعي وحمايته من الفيروسات والبكتيريا. ويتعرض الأطفال الذين لا يرضعون للإصابة بالتهاب رئوي أكثر بخمس عشر مرة ممن يرضعون،

ونسبة الأطفال الذين يموتون بسبب الإسهال والذين لا يرضعون من أماتهم 10 أضعاف الأطفال الذين يرضعون

وجاء في دراسة المنظمة أن معظم النساء في الدول الصناعية يعرفّن أهمية إرضاع المولود الجديد

بينما الأمر يختلف في الدول الفقيرة والنامية، حيث لا يشكل حليب الأم وجبة الغذاء الرئيسية للأطفال.

وحسب الدراسة تُنصح الأمهات في مستشفيات الولادة بإطعام أطفالهن حليبًا مجففًا، إذا وجدّن صعوبة في إرضاعهم.

وهذا يؤدي إلى تراجع إنتاج ثدي الأم للحليب، فيزداد اعتمادها على الحليب المجفف.

ملاحظة هامة

لبن الأم له خواص مختلفة عن اللبن الصناعي، فيما يتعلق بالأحماض الدهنية الأساسية والفيتامينات والأملاح المعدنية

وبالتالي يجب على كل أم أن تحرص على إرضاع طفلها رضاعة طبيعية، لتعم الفائدة عليها وعلى المولود وينعمان بصحة جيدة خالية من الأمراض.

لمزيد من المعلومات يمكنكم متابعة الفيديو

المصدر الاول

المصدر الثاني

 

 

الوسوم

Sawsan Rasmi

سوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب وتعمل بمؤسسة أعرفها كمسئولة عن قسم الأسرة والطفل.

مقالات ذات صلة

إغلاق