X

فترة الحمل ومراحل الحالة النفسية للحامل وطرق التعامل معها

مراحل الحالة النفسية للحامل

مراحل الحالة النفسية للحامل ، هم ثلاث مراحل تم تقسيمها على عدد شهور الحمل التسعة بالتساوي

وفي كل مرحلة من هذه المراحل تمر الحامل بحالات نفسية متغيرة، وقد تدخل بحالة اكتئاب حمل إذ لم تدرك كيف تتعامل مع هذه التغيرات النفسية خلال فترة الحمل

لذلك سوف نقدم لكم من خلال هذا المقال عن المراحل النفسية التي تمر بها المرأة الحامل وعن كيفية التعامل معها، فلنتابع

فترة الحمل ومراحل الحالة النفسية للحامل

تتعرض الحامل للكثير من مشاكل الحمل الجسدية والنفسية التي تؤثر على الحامل بشكل كبير،

وهذه التقلبات والتغيرات التي تتمثل في زيادة الحساسية من أتفه الأسباب، الخوف من فقدان الجنين،

أعراض الحمل كالغثيان والتقيؤ، بالإضافة إلى التعب والإرهاق الذي يصاحب فترة الحمل

أولاً: المرحلة الأولى

وتبدأ المرحلة الأولى من الحمل من الشهر الأول وحتى نهاية الشهر الثالث،

وتعتبر من أكثر مراحل الحمل صعوبة ( فترة الوحام ) حيث تشعر الحامل بالكثير من التقلبات والتغيرات التي تجعلها حساسة وعاطفية وسريعة الغضب والانفعال

كما يزداد  الشعور بالتوتر والقلق خوفاً من فقدان الجنين ،

وكلما زادت حدة أعراض الحمل كلما ساءت الحالة النفسية للحامل

لذلك يجب على كل حامل تقبل أمر الحمل بكل ترحاب حيث أن الرغبة بذلك تحسن الحالة النفسية،

تغذية الحامل أيضاً في الفترة الأولى من الحمل لها دور فعّال في تحسين الحالة المزاجية وتخفيف أعراض الحمل كما إنها هامة لتكوين جنين صحي وسليم

الحامل تحتاج للدعم النفسي من الزوج والمحيطين بها وعلى الحامل أن تحاول أن تبتعد عن الانفعالات في هذه الفترة تحديداً

مراحل الحالة النفسية للحامل

ثانياً: المرحلة الثانية

وتبدأ هذه المرحلة من الشهر الرابع وحت نهاية الشهر السادس وهنا تبدأ أعراض الحمل الصعبة تخف تدريجياً ويزيد ضخ الدم لمنطقة الحوض وبالتالي تزول أعراض الغثيان التي كانت في المرحلة الأولى

ووبالتالي يخف الشعور بالتوتر والقلق لثبات الحمل وبالتالي تتحسن الحالة النفسية نسبياً وتعتبر هذه المرحلة أسهل مراحل الحمل

ثالثاً: المرحلة الثالثة

وتبدأ المرحلة الثالثة من الشهر السابع وحتى التاسع من الحمل، ويعود معها التقلبات النفسية نتيجة التفكير بآلام الولادة والقلق حيال وضع المولود الصحي إن كان مصاب بتشوهات أو تعرضه للموت.

كما تعاني الحامل من تقلبات ومشاعر متناقضة حيث تود إنهاء فترة الحمل التي اجهدتها من جهة وحزنها على انفصالها عن الطفل من جهة اخرى

وتعاني المرأة الحامل في الثلث الأخير من الحمل من النسيان وعدم التركيز وهذا يحدث بسبب هرمونات الحمل.

مراحل الحالة النفسية للحامل

أهم النصائح للحامل لتحسين الحالة النفسية أثناء فترة الحمل

  • على الحامل أن تقرأ جيداً عن فترة الحمل حتى تستطيع السيطرة على مخاوفها بشكل صحيح ولا تلجأ لمصادر معلومات غير موثوق بها كالنساء اللواتي يبالغن في بعض الأمور.
  • تغذية الحامل تغذية صحية وسليمة من أكثر الأمور التي تحتاجها المرأة الحامل وعليها الاهتمام بها.
  • عليكِ كحامل متابعة الطبيب خلال قترة الحمل للاطمئنان على صحتك وصحة الجنين
  • ممارسة الرياضية الخاصة بفترة الحمل والتي سوف تساعدك على الاسترخاء
  • مشاهدة الأفلام والمسلسلات الكوميدية أو قراءة المجلات وعدم الاستسلام للحزن او للاكتئاب.
  • عليكِ بمصارحة الزوج بكل ما تشعرين به خلال فترة حملك وعليه أن يقدم لك الدعم النفسي لتخطي هذه المرحلة.

الخلاصة

الحالة النفسية للمرأة الحامل هامة جداً لها ولصحة الجنين، فالجنين يتأثر بها نتيجة انتقال هرمونات أمه لديه،

لذلك على الأم الانتباه والسيطرة على حالتها النفسية كما ذكرنا في السابق، وعليها باتباع النصائح التي تخفف عنها أعباء مراحل الحمل الثلاثة

كما أن على الحامل التفكير بالأشياء الإيجابية والابتعاد عن أي أفكار سلبية قد تؤثر على حالتها النفسية.

لمزيد من المعلومات يمكنكم متابعة الفيديو

المصادر

Sawsan Rasmi: @https://twitter.com/sawsanrasmiسوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب وتعمل بمؤسسة أعرفها كمسئولة عن قسم الأسرة والطفل.