الحمل والولادة

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة

ما هى العلامات تدل على اقتراب موعد الولادة، وكيف للحامل أن تعرف إنها على وشك الولادة،

بالرغم من الأعراض التي تشعر بها الحامل خلال الشهر التاسع والتي تجعلها تظن إنها سوف تلد في أي وقت،

إلا أن هناك علامات تدل على اقتراب موعد الولادة، وهذا ما سنتحدث عنه خلال هذا المقال فتابعي معنا.

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة

كيف أعرف أنني دخلت المخاض؟

تختلف تجربة الولادة من امرأة إلى أخرى، ولا يمكن تحديد الوقت الذي تبدأ فيه الولادة لأنها تجربة متكاملة وليست

حدثاً منفصلاً تشترك فيها مجموعة تغيرات جسدية لإخراج الجنين إلى العالم.

في مرحلة مبكرة من المخاض، وتسمى أيضاً مرحلة الكمون، قد تشعرين بما يلي:

ألم متواصل في البطن أو أسفل الظهر ترافقه تقلصات تشبه تقلصات نزول الدورة الشهرية.

إفراز مهبلي بني اللون أو مختلط بالدم. لو خرجت سدادة الغشاء المخاطي من عنق الرحم، قد تكون الولادة قريبة

أو على مسافة أيام. مع ذلك، تكون علامة على تقدم واقتراب موعد الوضع.

انقباضات مؤلمة منتظمة، تقوى وتطول مع الوقت.

انفجار كيس الماء، وتكونين على وشك الوضع فقط إذا صاحبته انقباضات تؤدي إلى توسّع عنق الرحم.

يرتبط ما تشعرين به في المرحلة المبكرة من الولادة بوجود أو عدم وجود تجربة ولادة سابقة، وكيفية تحملك

واستجابتك للألم، وطبيعة المخاض التي هيأت نفسك للتكيّف معها.

متى علي الاتصال بالطبيبة؟

أغلب الظن أنك تحدثت مع طبيبتك عما يجب القيام به إذا شعرت باقتراب موعد الولادة. لو أحسست أن الوقت قد

حان، لا تترددي أو تشعري بالحرج من التحدث إلى طبيبتك. لقد اعتاد الأطباء ضمن طبيعة مهنتهم على تلقي

الاتصالات من حوامل يحتجن إلى التوجيه لعدم تأكدهن من أنهن على وشك الولادة. تستطيع الطبيبة أن تستشف

الكثير من نبرة صوتك، لذا يساعدك الاتصال الشفهي في هذه الحالة. قد ترغب طبيبتك حينها بمعرفة مدى تقارب

مدة الانقباضات وحدتها أو شدتها أو أي عارض إضافي تشعرين به. قد تطلب منك طبيبتك الحضور إلى المستشفى

أو العيادة الطبية حتى تتمكن من فحصك لتقييم وضعك. إذا كانت طبيبتك تعتقد أنك ما زلت في مرحلة مبكرة من

الولادة، فربما تشجعك على العودة إلى المنزل حتى تصبحي في مرحلة الولادة النشطة الأكثر قوة. سيعتمد

قرارها على كيفية تأقلمك وما إذا كان لديك مرافق يساندك. يجب الاتصال بطبيبتك إذا:

انفجر كيس الماء لديك، أو شككت بأن السائل الأمينوسي الذي يحيط بالجنين في الرحم قد رشح وتسرب

خفت حركة جنينك وأصبحت أقل من المعتاد

كان لديك أي نزيف مهبلي (إلا إذا كانت كمية قليلة من المخاط المصحوب بالدم)

كان لديك حمّى أو إرتفاع في درجة الحرارة، أو صداع شديد، أو إضطراب في الرؤية، أو آلام في منطقة البطن

انتابك القلق تجاه أي أمر آخر، اطلعي على قائمة أعراض الحمل الأخرى التي لا يجب التغاضي عنها.

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة

ماذا أفعل خلال المرحلة الأولى من الوضع؟

يعتمد الأمر على الوقت الذي قد بدأ فيه مخاضك، وماذا تفعلين في ذلك الوقت وما تشعرين به. يساعد حفاظك

على الهدوء والاسترخاء على تقدم المخاض والتعامل مع الانقباضات. لذا، افعلي كل ما يساعدك على الاسترخاء.

قد يعني ذلك مشاهدة أحد أفلامك السينمائية المفضلة، أو الاسترخاء، أو الطلب من إحدى صديقاتك أو قريباتك

إمضاء بعض الوقت برفقتك. تناوبي على المشي والراحة أو خذي حماماً دافئاً لتخفيف الآلام والأوجاع. وإن أمكن،

احصلي على قسط من الراحة استعداداً للمرحلة التالية. في هذه المرحلة من المخاض، قد تشعرين بالجوع، لذا

كلي واشربي إذا رغبت في الأمر. سيساعد ذلك على الارتياح ويمنحك مجالاً للحصول على قسط من الراحة. تعتبر

المرحلة الأولى من الوضع وقتاً مناسباً لتجريب الوضعيات وتقنيات التنفس المختلفة واختبار ما إذا كانت تساعدك

على التأقلم مع الانقباضات، بما أنك تشعرين بها الآن فعلاً!

هل يمكن أن أشعر بالانقباضات ولا أكون على وشك الولادة؟

نعم. عندما تكونين على وشك الولادة، يصبح عنق الرحم أكثر رقة وليونة ويتوسع تدريجياً. تعاني بعض النساء بشدة

من ألم الانقباضات قبل أن يبدأ عنق الرحم بالتوسع. تستطيع طبيبتك أو ممرضة التوليد، من خلال فحصك، التأكد

إذا كان عنق الرحم قد بدأ بالتوسع. إذا كان طفلك في وضعية خلفية (رأسه إلى الأسفل ولكن ظهره إلى ظهرك)،

فقد يستغرق الأمر وقتاً أطول حتى ينحشر طفلك داخل الحوض ويبدأ المخاض بالفعل. قد تكون لديك انقباضات غير

منتظمة وأقل حدة، وقد تشعرين بألم شديد في الظهر. ستنصحك طبيبتك بطرق للتعامل مع المخاض في المنزل

في مرحلته الأولى إلى أن يقوى. يمكنك أخذ حمام دافئ أو عمل مساج أو تدليك لتخفيف الألم.

هل يمكنني معرفة ما إذا كنت سأضع مولودي قريباً؟

ربما. تشمل العلامات التي تدل على اقتراب الولادة ما يلي:

يتخذ رأس الجنين وضعيته في الحوض. قد تلاحظين أنك قادرة على التنفس بعمق أكثر والأكل بكميات أكبر، ولكنك

تحتاجين إلى زيارة الحمام بشكل متكرر.

تزداد الإفرازات المهبلية وتصبح مخاطية أكثر.

تقوى حدة انقباضات براكستون هيكس وتتقارب بشكل ملحوظ

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة ومن ابرزها

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة

العديد من السيدات الحوامل يسألن عن الأعراض التي تعرف بها قرب فترة الولادة ،

وينبغي لأي حامل خاصة في الحمل الأول، أن تعلم هذه الأعراض والعلامات جيدًا

حتى تعلم الوقت المناسب الذي يجب أن تستعد فيه لـلولادة أو الاتصال بالطبيبة.

اقرأ أيضًا: علامات خطيرة في الشهر التاسع

* إذا شعرتي ببعض أو معظم الأعراض التالية فاعلمي أن موعد الولادة قد اقترب :

1) الشعور بسهولة التنفس :

تشعر الحامل أنها تستطيع التنفس بسهولة و حرية كما كانت قبل الحمل. ويحدث ذلك

نتيجة نزول الجنين إلى الحوض و بالتالي يقل الضغط على الحجاب الحاجز و تختفي

الصعوبة في التنفس. كذلك يحدث ضغط على المثانة بعد نزول الجنين إلى الحوض

و بالتالي تكثر عدد مرات التبول عن ذي قبل.

اقرأ أيضًا:هل الالتهابات عند الرجل تمنع الحمل

2) ظهور الإفرازات المهبلية المخاطية :

و هي عبارة عن إفرازات مخاطية ممزوجة بخيوط دم رفيعة تخرج من عنق الرحم.

طوال مدة الحمل توجد سدادة سميكة مخاطية عند فتحة عنق الرحم تمنع دخول أي

بكتيريا إلى الرحم ، و قبل الولادة و مع استرخاء عنق الرحم تخرج هذه السدادة

المخاطية من المهبل على هيئة خطوط مخاطية أو إفرازات سميكة و تكون حمراء

اللون أو ممزوجة بخيوط دم رفيعة. و تظهر قبل بداية الولادة إما بدقائق أو ساعات

أو أيام قليلة، و بعض السيدات لا يلاحظن هذه العلامة.

3) تمزق كيس المياه :

يتمزق الغشاء المحيط بالجنين المليء بالسائل الأمينوتي ، و يؤدي إلى نزول هذا

السائل من المهبل. و هو سائل عديم الرائحة.و يحدث إما تدفق مفاجئ للسائل أو

يكون عبارة عن قطرات تتسرب ببطء من المهبل. و على السيدة الحامل إذا ملاحظة

هذا السائل جيدا، وعليها الاتصال فورا بالطبيب إذا شكت في نزول هذا السائل

حيث أن هذا يعنى اقتراب الولادة.

اقرأ أيضًا: مشاكل الحمل الشائعة وطرق الوقاية والعلاج

4) انقباضات الولادة :

و هي العلامة الأكيدة و الأخيرة انه قد حان وقت الولادة الآن. و تكون انقباضات

الرحم منتظمة تأتى كل 20 – 30 دقيقة و تدريجيا تزداد شدتها و تستمر لمدة

أطول حتى تصل إلى أن تتكرر كل 5 دقائق ، و هذا هو وقت الاتصال بالطبيب أو

التوجه فورا للمستشفى

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة

علامات تدل على اقتراب موعد الولادة

كيف يبدأ المخاض؟

بعد إنتظار دام تسعة أشهر، تدخل المرأة الحامل في مرحلة مهمة جداً وهي مرحلة المخاض والولادة. فالمخاض لا يبدأ فجأةً بل تسبقه أعراض وعلامات تنذر بقرب حدوثه، إكتشيفيها هنا.

-خضّة البطن أو هبوطه:

تشعر الأم الحامل أنّ شيئا قد هوى من مكانه إلى أسفل البطن، حيث إن الجنين يثبت نفسه في الحوض. فبالنسبة للمرأة البكرية يحدث غالباً في الاسبوع 36 من الحمل، وإذا لم يحدث قد تكون تعاني من ضيق في الحوض. أمّا بالنسبة للمرأة التي أنجبت أكثر من طفل فقد يحدث عند موعد الولادة وهذا طبيعي.

-العلامة:

المعروفة بعلامة الولادة وتظهر على شكل مخاط ممزوج بالدم، بحيث يعمل كسدادة لعنق الرحم، فعند رؤية هذه العلامة فهذا دليل على أن هنالك توسّعاً في عنق الرحم. تحدث هذه العلامة قبل عدّة أيام من موعد الولادة أو عند الولادة فليس هناك وقت محدداً لها.

-ثقب كيس الحمل أو سيلان الماء: هو عبارة عن ثقب الكيس المحيط بالجنين مما يؤدي إلى نزول الماء الموجود داخله، ويعرف أيضاً بماء الرأس، ويكون بدون لون تقريباً، أمّا في حال كان لونه أصفر أو أخضر فننصحك بالتوجه فوراً إلى المستشفى.

-الطلق:

وهو عبارة عن إنقباضات تصيب الرحم، متبوعة بفترة إسترخاء وغالباً ما تكون منتظمة في حدوثها أي تقريباً كل عشرة دقائق أو كل خمس دقائق، وتكون مصحوبة بآلام في أسفل الظهر.

اقرأ أيضًا: اكتئاب ما بعد الولادة

 

الوسوم

amlrageb

أمل رجب : كاتبة محترفة في مجال الويب لدى شركة الوليد هوست تهتم بكل ما يخص الأسرة و الطفل من حيث الأمراض التي يمكن أن تصيب الأطفال و طرق التعامل معهم
إغلاق