تربية الأطفال

تنمية مهارات و ذكاء الطفل على طريقة منتسوري المذهلة

طريقة منتسوري تعتبر أشهر نظم التعليم التي حققت نجاحًا باهراً في تنمية مهارات و ذكاء الأطفال، وحتى للأطفال المعاقين أو الأطفال المصابين بالتوحد.

وغالبية الأمهات لا تعرف الكثير عن منهج منتيسوري في تعليم الأطفال، لذلك سوف أتحدث في هذا المقال عن طريقة منتيسوري المذهلة في تنمية مهارات الطفل بالتفصيل فلنتابع .

نبدأ أولاً ببطاقة تعريفية عن مونتسوري والإحاطة بجميع جوانب منهجها التعليمي الذي لا يمكن أن يوصف إلا بكونه ناجحاً ورائعاً متميزًا.

تنمية مهارات و ذكاء الطفل على طريقة منتسوري المذهلة

طريقة منتيسوري
طريقة منتسوري

ماريا منتسوري

الدكتورة ماريا مونتيسوري هي مدرسة و مربية ذات شهرة كبيرة على الصعيد العالمي،

تمتعت بشخصية قوية، حيث إنها أول طبيبة إيطالية اتبعت المنهج العلمي في التعليم،

فاستعانت لتحقيق ذلك بالملاحظة و المراقبة والتجارب و البحث العلمي معتمدة على دراسة تطور الأطفال و آلية تعليمهم.

ولدت ماريا مونتيسوري في بلدة (كيارافالي) بمقاطعة أنكونا وسط إيطاليا سنة 1870 م، ورشحت لجائزة نوبل للسلام ثلاث مرات لتوافيها المنية في هولندا سنة 1952 م.

أسست ماريا مدرسة للمعاقين أسمتها أورتوفرينكا و عملت مديرة لها لمدة سنتين، طبقت خلالها مبادئ سيجوان في تربية الأطفال ذوي الإعاقات العقلية،

لتحقق نجاحا باهرًا جعلها تكتشف أن هناك أخطاء كبيرة في طرق و أساليب تعليم الأطفال الأسوياء، لتقول مونتيسوري قولتها المشهورة :

(بينما كان الناس في منتهى الإعجاب بنجاح تلاميذي ذوي الاحتياجات الخاصة كنت في منتهى الدهشة والعجب لبقاء الأطفال الأسوياء في ذلك المستوى الضعيف من التعليم).

لذلك خلصت إلى أن الطرق التي نجحت مع المعاقين لو استعملت مع الأطفال العاديين فلا شك أنها ستنجح نجاحا باهرًا،  لتصمم على بحث الأمر دراسته من جميع الوجوه.

طريقة منتسوري في تعليم الأطفال

تعتمد تربية الأطفال بطريقة مونتيسوري على فكرة أساسية، وهى التعلم باللعب

وتقديم المعرفة من خلال الأدوات التعليمية التي تحرك حواس الطفل، والتي تعمل على تنمية المهارات لديه،

بالإضافة إلى تعليمه بعض العادات الجيدة مثل حرية الاختيار والحركة السليمة.

وتحدد مناهج مونتيسوري دور المعلم، وأوقات تدخله في العملية التعليمية، وكيف يصبح قائدًا لا ملقنًا.

وتشمل المناهج فكرة الاعتماد على جذب اهتمام الطفل، وتشجيع ممارساته، وتزويده بالمعلومات المختلفة عن المهمة أو الدرس التعليمي.

أنشطة منتسوري لعمر 3 – 4 سنوات

تعتمد هذه الأنشطة بشكل أساسي على إستثارة وتوظيف حواس الطفل لفهم طبيعة الأشياء من حولنا، إليك بعض أنماط هذه الأنشطة:

تمرين الحبوب المجففة:

طريقة منتيسوري
طريقة منتيسوري

تعطي الحبوب المجففة نتائج رائعة لدى وضعها في إناء زجاجي وملئ نصفه بها، فحجمها المثالي يضمن عدم دخولها في فتحة أنف الطفل أو أذنه.

كما يطلب من الطفل أخذ حفنة منها و وضعها في الإناء مرة أخرى وسماع أصوات ارتطامها بالإناء.

لا تقلقي فمن الطبيعي أن تتناثر بعض الحبات خارج الإناء كوني صبورة واطلبي من طفلك تجميعها ووضعها في الإناء الزجاجي مرة ثانية.

فهذا سيكون مزدوج الفائدة إلى جانب تمرين الأذن على سماع الأصوات سيساعد الطفل على التحلي بالصبر وجمع قطع الفاصوليا ومساعدة الأم في الأعمال المنزلية.

تمرين القطع المتراصة:

طريقة منتيسوري
طريقة منتيسوري

هو يعرف بتمرين البرج الوردي في عالم منتسوري، لكن من الممكن أن نستعيض عنه في المنزل ببعض الأدوات المتاحة

حيث يتطلب هذا التمرين وجود قطع متدرجة في الحجم ليقوم الطفل برصها داخل بعضها تبعاً لحجمها.

وهذا التمرين يمكن تطبيقه في المنزل عن طريق استخدام مكيال القياس  أو صواني أو علب حافظة الطعام.

تمرين موزع الأشكال الهندسية:

طريقة منتيسوري
طريقة منتيسوري

لهذه اللعبة أشكال مختلفة لكن الشكل العام لها تضمن وجود عمود واحد أو أكثر مع بعض القطع الملونة التي ينبغي إدخالها في العمود،وعلى الطفل السعي لاكتشاف القطع المتشابهة في الشكل فيصنف المثلثات والمربعات والدوائر معاً.

وأيضاً يكمن التحدي للطفل في هذا التمرين في ترتيبهم على العمود بشكل صحيح؛ فيضع الحجم الأكبر أولاً ثم الأصغر فالأصغر.

بالطبع هنا سيقع الطفل في الخطأ وقد يضع الحجم الأصغر أولاً مما يجعله يلاحظ إعاقة التقدم ومن ثم سيحاول عدة مرات حتى الوصول في النهاية إلى الترتيب الصحيح.

نشاط العد:

طريقة منتيسوري

يهدف هذا النشاط إلى تعليم الطفل العد بصورة عملية وتطبيقية،

وذلك عن طريق عدة أنشطة مختلفة من خلال عد الحبوب أو النقود أو الأشياء المحيطة

نشاط التطابق:

طريقة منتيسوري

في هذا النشاط نقوم برسم مجموعة من الأشكال على ورق ثم نقوم بقص هذه الأشكال على الورق المقوى

ونطلب من الطفل إعادة وضع كل شكل على المكان المناسب له لملاحظة التشابه والتطابق.

نشاط تعلم الساعة:

يهدف هذا النشاط إلى تعليم الطفل الساعة والوقت عن طريق تحريك عقارب الساعة لتشير إلى الوقت المطلوب.

البازل البسيط :

طريقة منتيسوري

يستمتع الأطفال كثيراً باللعب بالبازل؛ حاول إنتقاء البازل ذي الأشكال الجذابة والمميزة واحرص على إختيار الأنواع الخشبية والإبتعاد عن البازل المصنوع من الورق المقوى

وذلك لمساعدة الطفل على إكمال اللوحة بالبازل.

ويستحسن استخدام البازل ذي المقبض إذا كان الطفل لا يستطيع إمساك البازل بسهولة.

لعبة التركيز (الذاكرة):

يطور هذا التمرين ذاكرة الطفل البصرية ومهاراته في التعرف على الأشكال المتطابقة.

هناك مجموعة كاملة من هذه الألعاب متوفرة في متاجر الأطفال أو من الممكن أن نستعيض عنها بصناعتها في المنزل عن طريق طباعة أشكال الصور ولصقها على ورق وكرتون.

لعبة التمييز اللوني:

طريقة منتيسوري

في مدارس منتسوري يتم صناعة صناديق تحتوي على كروت خشبية ملونة، هناك صناديق للألوان الأساسية وأخرى للثانوية وأخرى للتدرّجات اللونية.

كبداية للطفل نختار كروتاً من الألوان الأساسية مثل: ( الأحمر، الأزرق، الأصفر) ونطلب من الطفل تصنيف وتجميع الألوان المتشابهة،

ثم ننتقل إلى الألوان الثانوية (البرتقالي – الأخضر – البنفسجي – البني – الرمادي)،

ونطلب من الطفل تجميع المتشابه منها مع تعليمه كيفية نطق أسمائهم.

أخيراً ننتقل إلى التدرجات للون الواحد ترتب حسب الدرجة،

ويمكن طباعة الألوان في المنزل ولصقها على كرتون أو يمكن استخدام بطاقات الألوان لدى محلات الطلاء.

العاب تعليمية تتوافق مع طريقة مونتيسوري 

لعبة حمل الكرسي :

لعبة تتناسب مع الأطفال من 2 إلى 5 سنوات، حيث يتم حمل الكرسي إلى المكان المطلوب و تحاشي الاصطدام بما يوجد في المكان من أشخاص وأشياء، على أن يبقى مقعد الكرسي أفقيا طوال الوقت .

لعبة تلميع الأحذية :

للأعمار من 3 إلى 5 سنوات، المطلوب إدخال اليد اليسرى في الحذاء و رفعه إلى مستوى مناسب ثم مسك الخرقة باليد اليمنى ، بعد أن نضع  عليها قليلا من المادة الملمعة ثم تمريرها على الحذاء.

ألعاب الأزرار :

للأطفال من سنتين و نصف إلى 3 سنوات، الهدف من هذه اللعبة هو تعليم الطفل التمييز بين الألوان المختلفة، حيث يضع الطفل جميع الأزرار ذات اللون الواحد في صحن مستقل، بعد ذلك يتعرف الطفل أسماء الألوان.

لعبة السير على الخط :

للأعمار من 3 إلى 5 سنوات، الهدف الرئيسي من هذه اللعبة التعليمية هو التمرن و التعود على حفظ التوازن  و رشاقة الحركة. حيث يقوم  المعلم أو المعلمة بالمشي فوق خيط و هو يضع إحدى قدميه أمام الأخرى و يشدد على ضرورةالتوازن. بعد ذلك يقوم الطفل بالسير على الخيط بقدر ما يستطيع من الهدوء و هو يحمل أشياء مختلفة. يمكن تشكيل الخيط بأشكال مختلفة كالدائرة أو رقم 8

طريقة منتيسوري

فوائد التعلم بطريقة منتسوري للأطفال

  • يعزز نمو الاستقلال الوظيفي، واستمرار المهمة والتنظيم الذاتي.
  • يعزز التنمية الاجتماعية من خلال تحقيق الاحترام والتواصل الواضح والآثار الطبيعية الآمنة.
  • يحتوي على مجموعة كبيرة ومتنوعة من المواد لتنقيح الإدراك الحسي وتطوير محو الأمية والفهم الرياضي.
  • يوفر فرصًا للاستكشاف الخيالي مما ينمي القدرات الإبداعية لدى الطفل.
  • يوفر فرص للتنقيب الفكري التعاوني التي يتم دعم مصالح الطفل وتوجيهها
  • يساعد في  فهم دور الطفل في مجتمعه وفي ثقافته وفي العالم الطبيعي.

الخاتمة

لكل طفل إمكانيات خاصة ومختلفة، تبرز وتتضح في مرحلة ما قبل المدرسة،

وحتى تساعد طفلك على اكتشاف قدراته وإمكانياته وتعزيزها يمكنك أن تتبع طريقة تعليم منتسوري،

وذلك من خلال الأنشطة  التي تحدثنا عنها في هذا المقال فمن خلالها يتعلم المهارات التي يحتاجها في هذا سن ما قبل المدرسة.

لمزيد من المعلومات حول طريقة منتيسوري  لتعليم الأطفال يمكنكم متابعة الفيديو

المصدر 1: salubit

المصدر 2 : Wikipedia

 

 

 

الوسوم

Sawsan Rasmi

سوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب وتعمل بمؤسسة أعرفها كمسئولة عن قسم الأسرة والطفل.
إغلاق