الصحة النفسية

إليك مضمون سلوكيات العناد عند الأطفال و طرق علاجها

العناد عند الأطفال هو ظاهرة سلوكية قد تظهر بعد بلوغ الطفل العام الثاني له . و ذلك يحدث نتيجة لشعور الطفل بداية من بلوغه عامين بالاستقلالية ، فيستمتع بالشعور بالفردية و يقاوم كل ما قد يمس بها.

ففى هذه المرحلة يجب على الأهل التحكم فى سرعة غضبهم و الصبر على الطفل، و عدم اللجوء إلى القسوة فى التعامل مع الطفل.

مضمون سلوكيات العناد عند الأطفال

فينقسم عناد الطفل إلى نوعين هما :

1-العناد بصورة طبيعية : فلا يعد هذا النوع خطراً بل يعد نوع ضرورى للطفل.
2-العناد بصورة مشكلة : ينشأ فى حالة عدم وجود بيئة صحيحة لكى تتعامل مع العناد الطبيعى للطفل. فذلك له أثر بالغ على الطفل فقد يسبب له عدم التوائم النفسى سواء مع الحياة أو الظروف المحيطة و بالتالى قد يحدث له أمراض نفسية و إجتماعية و عقلية .

ففى هذه الحالة يجب على الوالدين سرعة حل هذا النوع عن طريق استشارة ذوي الخبرة فى هذا المجال.

 

ربما تتضمن اسباب العناد فيما يلى :

يوجد صورتان للعوامل التي تتضمن أسباب العناد إحداهما خارجة و هذه تحدث تأثراً بالبيئة المحيطة ،

و الأخرى داخلية أى تكون نابعة من داخل الطفل .كالآتي :

• شعور الطفل بعدم تلبية لرغباته مثال على ذلك شعوره بالجوع، أو النعاس، أو التعب و تلك العوامل تؤثر على التوازن النفسى له .
• شعور الطفل بأنه قد ظلم ، و تلقى أوامر بشكل مبالغ به و قد يشمل تطلبات تعجيزية للطفل.
• عدم إستغلال طاقة الطفل و ممارسته للحركة و الرياضة المناسبة له.
• عدم الإهتمام بمحاورات الطفل و الإجابة على اسئلته بشكل دورى .
• يمكن للطفل أن يكتسب العناد من أى شخص آخر قريب له .
• شعور الطفل بالغيرة .
كل هذه العوامل قد تكون سبب فى ظهور سلوك العناد عند الأطفال.

احذر ما يلى عند تعامل مع طفلك العنيد :

• تهديد الطفل .
• الصراخ بوجه الطفل .
• السخرية من الطفل .
• تأنيب الطفل .
• كثرة إعطاء أوامر مبالغ بها .
• سب الطفل .
• مقارنة طفل بطفل اخر .
• المبالغة فى إعطاء النصائح و المواعظ .
• إتهام الطفل و سوء الظن به .
• عقاب الطفل بدون علاج المشكله الذى قام بها .
• إنتقاد الطفل بإستمرار .
• تحذير الطفل بشكل متكرر.

لتجنب عناد طفلك و علاجه عليك بإتباع الآتى : 

1- نشأ بيئة تربوية للطفل تتسم بالبنية السليمة للأسرة فهى سبب هام لجعل الطفل سوى متصالح مع ذاته و من يحيط به ,

خالي من المشاكل النفسية أو أى اضطراب سلوكي .

و يحدث ذلك عن طريق جعل الطفل ينشأ بجو محيط بالحب ، و اللين ، و العطف ، و ذلك يحدث بالنقاش اللين الذى يبنى على التواصل الودّي،

و الإقناع، و الإستجابة لمطالب الطفل التى تكون عادلة و منطقية .

2- حرمان الطفل من استثمار أسلوب العناد عن طريق تجاهله عند ممارسته .

3- عند إستجابة الطفل لأحد التعليمات أو الأوامر ، أو قيام الطفل بسلوكيات إيجابية .

يجب على الوالدين تعزيزه فى هذه الحالة و مكافئته و لكن بصورة سليم.

4- عدم مقارنة الطفل بمن حوله أو وصفه بالعند فى مكان على مسمع منه. فهذه قد يزيد من العناد و ليس حلاً مطلقاً للمشكلة .

5- وضع عقاب للطفل إذا قام بالعند بصورة سليمة ، و إبلاغه بأنه يعاقب عند الوقوع فى الخطأ و يكافىء عند الطاعة .

 

 

 

الوسوم

Alaa

اسمي غادة سالم غنيم أعمل ككاتبة محترفة منذ خمس سنوات لدي موهبة في اختيار الإسلوب السلس الذي يصل للقارئ بسهولة أكتب في جميع المجالات باللغتين العربية والإنجليزية أشرف بإدارتي لسلسلة من المواقع المتنوعة التابعة لشركة الوليد هوست

مقالات ذات صلة

إغلاق