علاج المشاكل الزوجية

زوجي تابع لأهله وهم يسيطرون عليه

زوجي تابع لأهله وهم يسيطرون عليه

كثير من الزوجات بتعانى من هذه المشكلة ، ولأن هذا الموضوع شائع

موقعنا الاسرة والطفل حيعرفنا ازاى الزوجة تتعامل مع زوجها وتحل هذه المشكلة.

زوجي تابع لأهله وهم يسيطرون عليه

كثير من الرجال يكونوا تابعين لأهلهم حتى إذا كانت الحياة الزوجية مستقرة ،

ويوجد الحب بين الزوجين ألا أن الرجل لا يستطيع أخذ القرارات إلا عن طريق أستشارة اهله ،

ويكون دائماً ليس لديه سر خاص مع الزوجة لانه يحكى كل شئ كبير او صغير لأهلة ،

ودائماً ليس ما يقوله الأهل في صالح الزوجين حتى مع وجود الحب المتبادل بين الزوجين إلا أن هذه المشكلة

تسبب مشاكل كبيرة جداً بين الزوجين ، هذا النوع من الرجال يجب ان تتعلم الزوجة كيف تتعامل معه.

الحل والنصائح كالأتى

هذا النوع من الرجال نشأ في عائلة كبيرة تتواصل فيها كل الأمور بأنفتاح و يبدو أنه غير معتاد عليها ،

فلا بأس من معرفة ذلك كي يسهل عليكِ التعامل مع الوضع الجديد الذي وجدتِ نفسك فيه ،

ويكفى انه يوجد الحب والعاطفة وهما أهم شئ ،

وعلى هذا سوف تقومين بتربية زوجك كى يتعامل كما تريدين ولكي تحققي الموازنة لا بد من أن تعملي على أتجاهين ،

الأول التقرب من أهل زوجك وكسب صداقتهم أو حتى حيادهم في أضعف الحالات ،

والثاني التقرب من زوجك والأتفاق معه على أمور يجب أن تبقى بينكما ولا تصبح خبراً متداولاً حتى مع أهله ،

لكن تأكدي أن ذلك كله لا يمكن أن ينجح إلا إذا اعتمدتِ على النفس الطويل وإستراتيجية كسب الزوج

وأهله معاً ،

فأبدئي سعيك وتأكدي أن كثيرات عشن تلك التجربة ونجحن في تجاوزها ،

فاللين يرقق أقسى القلوب واللطف يتسلل إلى النفوس كالسحر وبالحب والإيثار نسعد ونسعد من حولنا.

رأى الدين فى هذا

فإن الإسلام قد كفل للزوجة حقوقاً يجب على الزوج الوفاء بها وجعل للوالدين والأقربين حقوقاً يحرم تضييعها والتفريط فيها ،

ومن المعلوم أنه ينشأ أحياناً بين الزوجة وأهل زوجها شئ من الغيرة ،

فيظن أهل الزوج أن الزوجة قد أخذت أبنهم منهم ، وتظن الزوجة أن الزوج يميل إلى أهله ويفضلهم عليها ،

والزوج له دور كبير في معالجة مثل هذه الأمور فعليه دائماً أن يوازن في العلاقة بين زوجته وأهله ،

فحق الأهل على الزوج البر والصلة والمعاملة الكريمة والنفقة على الوالدين إن كان للأبن مال وكان الوالدان في حاجة ،

وأن يصل أقاربه بالعطاء من الصدقة والزكاة إن كانوا من الفقراء.

حق الزوجة على زوجها

وحق الزوجة على زوجها أن يعاشرها بالمعروف وأن يوفر لها حياة هادئة بعيدة عن المنغصات ،

وحقها أيضاً أن يحفظ لها خصوصياتها وأسرارها وسائر شؤونها ،

وألا يسمح لأحد أن يتدخل في أمورها بما يجلب الشقاق ويعود بالفساد ،

فلا يحق للأم مثلاً أن تتدخل في شئوون الزوجة ، ولا أن تفرض سيطرتها على الزوجة بحكم أنها زوجة ابنها ،

ولا أن تلزمها بخدمتها أو خدمة غيرها من أهل الزوج لأنه لا يلزم الزوجة إلا خدمة زوجها فقط .

أقرأ أيضاً عن الضغوط النفسية سبب الفشل في البيت

اعداد / أمل رجب

الوسوم

امل رجب

أمل رجب : كاتبة محترفة في مجال الويب لدى شركة الوليد هوست تهتم بكل ما يخص الأسرة و الطفل من حيث الأمراض التي يمكن أن تصيب الأطفال و طرق التعامل معهم
إغلاق