صحة الرضيع

كل المعلومات الشاملة التي تخص الطفل الرضيع

الطفل الرضيع يحتاج إلى رعاية وعناية خاصة، علمًا بأنه في شهوره الأولى يكون ضعيف المناعة

ولا يستطيع الاعتماد على نفسه، لذلك يتطلب الأمر مجهود ومعرفة كاملة من قِبل الأم للتعامل مع رضيعها

خاصةً إذا كان مولودها الأول.

وقد تحدثنا في مواضيع سابقة من خلال موقعنا الأسرة والطفل عن كل ما يحتاجه الرضيع من عناية واهتمام ورعاية،

وسوف نعرض لكم في هذا المقال جميع المعلومات الشاملة التي تخص الطفل الرضيع

وسوف تجدين هنا كل ما تبحثي عنه بالتفصيل من خلال هذا المقال فتابعي معنا.

كل المعلومات الشاملة التي تخص الطفل الرضيع

أولاً:

تغذية الطفل الرضيع

الطفل الرضيع أو حديث الولادة يعتمد اعتماد كلي على الرضاعة خلال الشهور الثلاث الأولى من عمره،

ثم نبدأ من الشهر الرابع إدخال الأطعمة له بالتدريج.

الرضاعة الطبيعية:

الجميع يعلم مدى أهمية الرضاعة الطبيعية للطفل وخاصة في الشهور الثلاث الأولى، لذلك عليكِ إرضاع الطفل

بالطريقة الصحيحة حتى يحصل على الاستفادة الكاملة والنمو الصحيح.

وذلك من خلال حمل الطفل بوضعية صحيحة بحيث يكون بوضع أفقي مع الحرص بجعل فتحتين الأنف

مفتوحتين للتنفس

أثناء الرضاعة، وتكون الطريقة الصحية بإرضاعة من الثدي الأول ثم الانتقال إلى الثدي الثاني،

وبعد الانتهاء من الرضاعة يجب تجشؤ الطفل وذلك بحمله على الكتف والتربيت على ظهره بلطف

حتى يتم إخراج الهواء الزائد منه.

إطعام الرضيع

وعندما يبلغ الرضيع الشهر الرابع نبدأ بإدخال بعض الأطعمه لديه مثل الخضروات المسلوقه والفواكه والمهروسة

مع الأنتباه بعدم استخدام الملح، وبعد ذلك حندما يبلغ الشهر السادس والسابع نبدأ بإضافة الدجاج المسلوق

والأسماك ولقد تحدثنا عن طعام الرضيع ووزنه المثالي من خلال مقال: الوزن المثالي للأطفال الرضع

ثانيًا:

استحمام الطفل الرضيع

يحتاج الطفل الرضيع إلى النظافة والاهتمام فهو لا يمتلك المناعة الكافية لمقاومة الأمراض،

لذلك يجب على كل أم الحرص على نظافة طفلها والاهتمام باستحمامه بانتظام وفق الطرق الصحيحة،

وذلك من خلال عدة خطوات:

  • تجهيز المكان الذي سوف يتم فيه استحمام الرضيع وغلق النوافذ التي يأتي منها تيارات الهواء لتجنب إصابته بالبرد.
  • تحضير جميع الأدوات التي يحتاجها الرضيع  خلال الاستحمام مسبقًا من الشامبو والملابس والفوط …إلخ حتي لا تتركيه عاريًا بينما تجهزين الأشياء اللازمة.
  • يجب أن يكون الماء دافيء وملائم لدرجة حرارة جسم الرضيع.
  • الحرض على ارتداء الرضيع ملابس قطنية ناعمة تشعره بالراحة، مع الانتباه للطقس واختيار الملابس المناسبة له.

ولقد تحدثنا عن استحمام الرضيع بالتفصيل من خلال مقالنا: استحمام الطفل الرضيع في الشتاء

بكاء الطفل الرضيع

الطفل الرضيع لا يستطيع التحدث أو التعبير عما يريد إلى من خلال وسيلة وحيدة وهي البكاء، فهو يبكي في هذه الحالات:

  • يبكي الرضيع عندما يشعر بالجوع أو العطش.
  • عند الشعور بالنعاس.
  • عند شعوره بألم أو بسبب مرض ما يسبب له الحرارة العالية والشعور بالتعب.
  • يبكي الرضيع عندما يريد تغيير الحفاض.
  • ربما يبكي أيضًا الرضيع بسبب الغازات والانتفاخ.

ولقد تحدثنا عن بكاء الطفل الرضيع بالتفصيل الدقيق من خلال مقالنا: بكاء الطفل الرضيع.

ثالثًا:

الأمراض الشائعة التي يصاب بها الرضيع

قد يولد الطفل الرضيع وهو مصاب بأمراض منذ أن كان جنين في رحم الأم وذلك بسبب عوامل وراثية

أو بسبب تعرض الأم لأمراض خلال فترة الحمل وبالتالي تسبب بتشوهات خلقية أو أمراض للجنين

ومن امثلة هذه الأمراض :

ولكن قد يتعرض الطفل لأمراض شائعة بعد الولادة وخلال فترة النمو وذلك بسبب العدوى الفيروسية والبكتيرية

التي يتعرض لها ومن الأمراض الشائعة التي يتعرض لها الرضيع هى:

ولقد تحدثنا عن جميع هذه المواضيع بالتفصيل الدقيق في مقالات سابقة وطرحنا الأسباب وكيفية العلاج وطرق الوقاية

ولتجنب هذه الأمراض يجب على الأم اتباع هذه الإرشادات:

  • الحرص على رضاعة الطفل الرضاعه الطبيعية التي تؤمن له الفيتامينات والعناصر اللازمه للنمو الطبيعي وتقوي المناعة لديه وتحميه من الأمراض.
  • يجب تغذية الطفل جيدًا تغذية صحيحة بإختيار الأطعمة التي تناسب عمره الزمني مع الحرص من غسل هذه الأطعمة جيدًا قبل تقديمها للطفل الرضيع.
  • حصول الطفل على الوقت الكافي للنوم المريح والهاديء، فهذا يساعده على النمو بشكل صحي وسليم.
  • حاولي إبعاد الطفل عن البالغين المصابين بالأمراض حتى لا تنتقل له العدوى وتسبب له المرض.
  • الاهتمام بنظافة الطفل والحرص على استحمامه ثلاث مرات في الأسبوع وعدم غسل ملابسة بمواد كيماوية تسبب له الحساسية مثل الكلور مع الانتباه إلى شطف الملابس جيدًا بالماء للتخلص من مساحيق الغسيل العالقة بها.
  • إبعاد الطفل الرضيع عن المناطق المزدحمة وتجنب جلوس الطفل بأماكن التدخين.
  • إذا أصيب الطفل بجروح يجب وقاية هذه الجروح من التلوث والحرص على تعقيمها وعدم تعرضها للأتربة حتى لا يتسبب له بالمضاعفات الناتجة عن تلوث الجروح.

نمو الطفل الرضيع

يمر الطفل الرضيع  بمراحل نمو مختلفة يتعرض من خلالها لأعراض ويحتاج لعوامل تساعد على نموه بشكل سليم حتي يتم عامه الاول.

وكي يستطيع الطفل النمو بشكل سليم وصحي ويحصل على وزن مثالي خالى من السمنه المفرطة أو النحافة، ي

جب عليكِ اتباع هذه النقاط الهامة:

  • الاهتمام بالرضاعة الطبيعية للطفل وخاصة في الشهور الأولى لأنه في هذا الفتره يعتد اعتماد كلي على الرضاعة وبالتالي يحتاج جسمه للرضاعة كل ساعتين أوثلاثة تقريباً حتى يتم ال3 شهور الاولى.
  • خلال الشهر الرابع و حتى السادس يمكن للطفل الجلوس بمفرده والحبو لذلك يحتاج لإدخال الأطعمة إلى نظامه الغذائي.
  • عندما يبلغ الطفل الشهر السادس وحتى الثامن يبدأ ظهور الأسنان للطفل وهذا ما يعرضه لأعراض ومشاكل ظهور الأسنان التي تحتاج لصبر وعناية من قِبل الأم.
  • وعندما يبلغ الطفل عامه الأول يبدأ بالوقوف بمفرده والبدء بخطواته الأولى لذلك يجب أن يحصل على نظام غذائي صحي يحتوي على الكالسيوم الكافي لدعم صحة عظامه بشكل سليم.

الأخطاء التي تقع فيها الأمهات في التعامل مع الرضيع

الأمهات اللواتي ليست لديهم الخبرة في تربية ورعاية الرضيع أو الأم التي تلد مولودها الأول تقع غالبًا في أخطاء كثيرة

بسبب عدم معرفتها بكيفية رعاية الرضيع، ومن هذه الأخطاء الشائعة التي تقع فيها الأمهات:

  • بعض الأمهات ينتابها الغضب من بكاء الرضيع وتتعامل بعصبية مع الطفل وهذا يعتبرمن أكبر الأخطاء الشائعة،

فالطفل الرضيع يعبر عن حاجته عن طريق البكاء ويجب على الأم التحلي بالصبر والهدوء

لمعالجة الأمر والسيطرة على الموقف،

  • الصراخ والصوت العالي ينعكس على الطفل ويصبح مكتسبًا لهذه العادة وهذا ما يسبب العصبية عند الأطفال الرضع، فالطفل بحاجة إلى الحنان والهدوء والشعور بالأمان،

فعليكِ حضن الطفل والتربيت عليه بلطف وتوفير جو هاديء ومناسب له.

  • بعض الأمهات تلجأ لاستخدام العقاقير الطبية فور إصابة الطفل بالحرارة أو أي أعراض، متجاهلة خطورة الأدوية إذا استخدمت استخدام خاطيء،

لذلك يجب عليكِ أيتها الأم مراعاة عمر الطفل وعدم إستخدام أي نوع من الأدوية إلا بعد استشارة الطبيب.

  • قد تتغافل بعض الأمهات عن إرتفاع حرارة الطفل وهذا من أخطر الأمور التي قد تسبب أمراض ومضاعفات للطفل، فالطفل الرضيع عندما يصاب بالحرارة المرتفعة أو الحمى يجب فوراً العمل على خفض هذه الحرارة

بواسطة الكمادات واللجوء لاستشارة الطبيب ومعرفة السبب ليتم فحص الطفل واختيار العلاج المناسب له.

  • عدم اهتمام بعض الأمهات بتطور نمو الطفل، فقد يتأخر نمو الأطفال لأسباب ممكن معالجتها لو تم الكشف

عنها مبكرًا، ولكن تجاهل الأم لذلك قد يزيد من سوء حالة الطفل.

  • من الأخطاء الشائعة أيضًا التي ترتكبها الأمهات، عدم اختيار ملابس مناسبة للرضيع أو تقوم بإلباس الطفل ملابس غير مريحة وضيقة تسبب له التعرق والالتهابات الجلدية والحساسية،

فالطفل الرضيع بحاجة لملابس قطنية ناعمة تناسب درجة حرارة الطقس وتشعره بالراحة والدفء.

  • عدم إهتمام بعض الأمهات بتغذية الطفل تغذية جيدة أو تقوم بإطعامة أطعمة مضرة له كالوجبات السريعة المشبعة بالدهون أو اللإفراط بتناول الطفل للحلويات التي تسبب له السمنة وتسوس الأسنان،

وهذا خطأ يؤثر على صحة الطفل ويجعل نموه غير سليم.

  • القلق المفرط من قِبل بعض الأمهات والآباء أيضًا حيال أي أعراض طبيعية قد تحدث للطفل مثل البكاء والتقيؤ والبصق فنرى الهلع الشديد الذي يصيب الأم أو الأب وهذا خطأ شائع يؤثر على الطفل

ويجعلهم غير مستمتعين بمراحل نمو طفلهم بسبب الخوف الزائد عن الحد.

الختام

بالختام أحب أن ألفت الانتباه إلى كيفية التعامل مع الطفل الرضيع فهو يشعر مثل البالغين بالألم والحزن

والفرح والطمأنينة والخوف والبرد والحر…إلخ،

لذلك يجب التعامل معه على هذا الأساس وتوفير العناية الصحية والنفسية له كي ينمو نمو سليم عقليًا وجسديًا

ويجب عليكِ كأم أو أب إتباع جميع النصائح التي ذُكرت في هذا المقال والعمل بها قدر الإمكان كي تحصل على

طفل يتمتع بصحة جيدة خالية من الأمراض .

اقرأ ايضًا: مشاكل التوحد عند الأطفال

اقرأ ايضًا: لين العظام عند الأطفال الرضع

اقرأ ايضًا: التهاب الأذن الوسطى  لدى الأطفال والأسباب وطرق العلاج

المصادر : ويـــكيبيديـــــا

ويمكنكم متابعة مراحل تطور الطفل من خلال الفيديو

 

 

 

 

 

 

الوسوم

Sawsan Rasmi

سوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب وتعمل بمؤسسة أعرفها كمسئولة عن قسم الأسرة والطفل.

مقالات ذات صلة

إغلاق