الحمل والولادة

السموم في حليب الأم

السموم في حليب الأم مشكلة تصيب ذعر الأمهات ، فهل يمكن أن يحتوي حليب الأم على السموم؟

موقعنا الأسرة والطفل سوف يتحدث عن السموم في حليب الأم وهل هى خطيرة على الطفل الرضيع أم لا. فلنتابع

السموم في حليب الأم

 

ان وجود أي مادة ضارة، أو سامة، في حليب الأم يدل على وجود هذه المادة في البيئة المحيطة بالأم ولا علاقة لذلك بالرضاعة الطبيعية.

إن مثل هذه المواد الضارة أو السموم تضر الجنين داخل رحم أمه أكثر بكثير من ضررها للرضيع من خلال إرضاعه حليب الأم.

حليب الأم به مواد مضادة للأكسدة تقلل من الآثار السلبية لهذه المواد الضارة على الطفل.

كما أن البديل، وهو الحليب الصناعي، لا يخلو من السموم والمواد الضارة أثناء التصنيع والتحضير، وأن إمكانية تلوثه عالية.

ما السموم التي يمكن أن توجد في حليب الأم؟

– مواد بي في سي PVC، موجودة في بعض لعب الأطفال وتغليف المأكولات وبعض المعدات الطبية.

وكذلك مادة تسمى بينتا Penta موجودة في دهانات أثاث المنزل، المبيدات الحشرية،  ملوثات الماء والغذاء، زجاجات الماء البلاستيكية، الخمور.

كما توجد مواد مثل  الرصاص، الزئبق، الذي ينتشر في الهواء نتيجة حرق الفحم ثم يهبط في مجاري المياه المختلفة حيث يصل الأسماك.

ويؤدي شرب الماء الملوث بمخلفات المصانع والمجاري، والنيكوتين عن طريق التدخين، وبعض الأدوية مثل أدوية العلاج الكيميائي وأدوية الأمراض النفسية والأدوية التي تعمل على جهاز المناعة.

يمكن أن تصل مستويات ضئيلة من السموم التي توجد في دهون أجسامنا إلى حليب الأم.

ولكن هذة السموم التي توجد في جسمك لن تعرض صحتك للخطر.

يجب أن تتعرضي لمستويات عالية جداً من السموم، مثلاً خلال حادث صناعي، حتى تسبب لك أي نوع من الضرر.

و يحتوي حليب الأم على آثار من السموم فقط . لذا، من المستبعد جداً أن تسبب السموم في حليبك أي ضرر لطفلك.

لقد تعرّض طفلك للسموم من قبل عندما كان داخل رحمك، لكنها أيضاً لا تتعدى مستويات شديدة الانخفاض.

هناك بعض البحوث حول إمكانية تأثير السموم على نمو دماغ الأطفال الرضع.

مع ذلك، لم تتمكن هذه الدراسات من إيجاد أي دليل قاطع لإثبات أن هذه السموم تؤثر على تطور أدمغة الأطفال.

لمنع السموم من الام المرضعة

تجنب التعرض للكيميائيات مثل دهان الأثاث ودهانات الحوائط ودهانات الأظافر والمواد البترولية والمبيدات الحشرية.

وكذلك تجنب تناول الأغذية الملوثة بدون غسل جيد، تجنب تجميد الحليب في أوان بلاستيكية، مع تناول غذاء صحي متوازن،

ويفضل أن يكون عضوياً وإن لم يكون عضويًا يتم تقشيره وغسله جيدًا.

ونزع الدهون من اللحوم والدجاج قبل طبخها.

ويجب الإقلال من أكل الدهون، وتناول منتجات ألبان قليلة الدسم.

وتناول الأسماك الزيتية تكون بكميات محدودة، كما لا تؤكل أسماك مثل التونة أكثر من مرتين أسبوعيًا وسمك القرش مرة واحدة أسبوعيًا.

كم يجب تجنب التدخين المباشر والسلبي، وتجنب شرب الخمور، وشرب الماء بكثرة لإعطاء الفرصة للجسم أن يخرج السموم من خلال البول بدل من حليب الثدي،

وممارسة التمرينات الرياضية يوميًا لإعطاء الفرصة

للجسم أن يخرج السموم من خلال العرق بدل من حليب الثدي. وعدم حرق القمامة لتجنب استنشاق هواء ملوث.

 

 

 

الوسوم

امل رجب

أمل رجب : كاتبة محترفة في مجال الويب لدى شركة الوليد هوست تهتم بكل ما يخص الأسرة و الطفل من حيث الأمراض التي يمكن أن تصيب الأطفال و طرق التعامل معهم

مقالات ذات صلة

إغلاق