تربية الأطفال

التعامل مع مشاكل الأطفال اليومية بـأفضل الحيل والأساليب الذكية

مشاكل الأطفال اليومية لا تعد ولا تحصى، وللأسف تكثر شكوى الأمهات حيال ذلك الأمر ولا يدركًّن كيفية التعامل الصحيح مع هذه السلوكيات والتصرفات الصادرة من الأطفال

لذلك سنقدم لكِ عزيزتي الأم أفضل الحيل الذكية للتعامل مع مشاكل أطفالك والتي سوف تحد منها أيضًا، فلنتابع المقال

أفضل الحيل الذكية للتعامل مع مشاكل الأطفال اليومية

تتعدد مشاكل الأطفال اليومية التي تعاني منها الأمهات فمنهم من يتفنن بالرسم على الحائط وآخر يلعب بالكرة داخل المنزل مما يثير الضجة ويدمر أثاث المنزل

أما بالنسبة للبنات فالغالبية تقوم بتخريب أدوات الزينة والمكياج الخاصة بالأم،

أو العبث بالأغراض الخاصة أو الصراخ بصوت عالي والإلحاح المستمر وغيرها من الامور التي تُثير غضب الأم،

والمطلوب من الام التحكم في غضبها حتى لا تضر بالطفل فكيف يمكن السيطرة والتحكم بالغضب؟؟ إليك الحل

مشاكل الأطفال اليومية
مشاكل الأطفال اليومية

أولاً: تامين منزلك

في حال كان الطفل معتاد على العبث بأشيائك الخاصة أو ادراج الخزانات و المطبخ بغرض الاستكشاف،

فعليك تأمين منزلك جيداً بحيث لا يمكنه الوصول للمنظفات أو الادوات الحادة أو الأدوية،

وذلك يتم من خلال ربط خزائن المطبخ بحيث لا يستطيع فتحها وخاصة الخزائن التي تحتوي على مواد كيماوية سامة

ثانيًا: تفريغ طاقة الطفل

من الطبيعي في أن يرغب الطفل باكتشاف ما حوله ويجب أن لا نمنعه من ذلك،

ولكن كي لا يسبب الضرر لنفسه أو لتفادي تخريب الأغراض الخاصة بكِ، عليك باصطحاب الطفل خارج المنزل ليفرغ طاقته في اللعب.

ثالثاً: تخصيص مكان آمن للعب  

يمكنك تخصيص مكان للطفل يلعب فيه داخل المنزل حيث يمكنك احضار الاوراق والألوان وجعل الطفل يرسم كيفما يشاء بدلاً من ان يرسم لك على الحائط.

أيضاً يمكنك وضع الألعاب الخاصة به في ذلك المكان مع توفير الحماية اللازمة له بحيث لا يكون هناك فيش كهرباء يعبث بها أو مكان مرتفع يسقط منه.

رابعًا: عدم التفريق بين البنت والولد في التربية

يقع معظم الآباء والأمهات في خطأ جسيم وهو التفرقة في التعامل بين البنت والولد،

على سبيل المثال لو بكى الطفل لا تنهريه وتمنعيه من البكاء لأنه ولد بل اتركيه يعبر عن مشاعره واحتضنيه بلطف وافهمي منه ما سبب بكاؤه.

خامسًا: قراءة القصص

حاولي قراءة القصص للطفل باستمرار كل ليلة فمن خلال القصص يمكن أن تقنعي طفلك بفكرة معينة

أو إيصال فكرة محددة تشجعه على الطاعة وهذه الحيلة مناسبة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم من 5-8 سنوات.

مشاكل الأطفال اليومية
مشاكل الأطفال اليومية

سادساً : المكافأة والتشجيع

يجب على الأم أن تكافيء طفلها في حال تصرف تصرف جيد وهذا لتشجيعة على تكرار ذلك الشيء،

على سبيل المثال: إذا قام الطفل بتجميع الألعاب في مكانها المخصص عليكِ كأم مدح الطفل ،

وخاصة إذا كانت المرة الأولى والقيام بتقبيله واحتضانه.

الخلاصة:

جميع الأطفال يتسببون بالعديد من الامور التي تزعج الآباء والأمهات

ولابد الأم تدرك أن هذا أمر طبيعي وكلما كان الطفل لديه رغبة بالاكتشاف كلما كان ينمو بشكل طبيعي وقدراته العقلية تعمل بكفاءة،

لذلك لا تمنعيه من الاكتشاف ولكن حاول أن تستخدمي معه الأساليب والحيل الذكية التي ذكرناها في المقال وستلاحظين فرق واضح

لمزيد من المعلومات يمكنكم متابعة الفيديو

 

 

 

 

 

 

 

 

 

sex drive destroyed by prozac, safest male enhancement drugs, if you take viagra how many time can you have an erection in one dose, l arginine and viagra, cool guy stock photo, man takes 100 pills of viagra, fixing his low libido, how to enlarge the male penis, vtrex male enhancement reviews, six inch erect penis, male sleep fantasies, vesele review, sex pills that work fast, african mojo male enhancement reviews, how to make your penis grow faster, i have no sex drive for my husband, how juch does the governmentspend on viagra, having sexual activities during adolescense can increase the size of the penis, best pill for male enhancement, what is the street value of 100mg viagra, how much money would be spent on transgender how much on viagra, how do you know if your penis is still growing, what to expect when taking viagra for the first time, how do perscription medications cause low libido, viagra tablet for sale, how many rounds can you go on viagra, free increase penis size, ever max male enhancement reviews, how do people increase penis size, male sex drive at 38, are there pills for guys to prevent erectile dysfunction, kangaroo male enhancement liquid, where can i get viagra today, b12 and sex,

الوسوم

Sawsan Rasmi

سوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب وتعمل بمؤسسة أعرفها كمسئولة عن قسم الأسرة والطفل.

مقالات ذات صلة

إغلاق