صحة الرضيع

استحمام الطفل الرضيع في الشتاء

استحمام الطفل الرضيع في الشتاء

استحمام الطفل الرضيع في فصل الشتاء قد يشغل تفكير غالبية الأمهات، فبعض الأمهات ينتابهنّ القلق الشديد حيال استحمام الطفل في هذا الطقس البارد، لذلك سوف نقدم لك في مقالنا هذا أهم النصائح التي يجب اتباعها قبل وأثناء استحمام طفلك الرضيع.

كم مرة يستحم الطفل الرضيع في الشتاء؟

ينصح الأطباء باستحمام الطفل مرتين أو ثلات مرات في الأسبوع، والاكتفاء بشطف اليدين والرجلين والوجه ومكان الحفاض  في الأيام المتبقية من الأسبوع.

أهم النصائح التي يجب اتباعها أثناء الاستحمام

  • يجب تدفئة المكان الذي سوف يتم استحمام الطفل الرضيع بداخله، وهذا عن طريق غلق تيارات الهواء وتشغيل المدفأة.

  • تحضير جميع احتياجات الطفل من ملابسه والشامبو والحفاضة …إلخ، قبل البدء في استحمامه.

  • يحب الاخذ بالاعتبار أن لا يستغرق حمام الطفل أكثر من 5 دقائق.

  • الحرص على استخدام ماء دافيء بدرجة حرارة جسم الطفل، أن تكون درجة حرارته تقريبًا 37 أو 38 درجة مئوية.

  • تجنبي الماء الساخن لأنه يضر ببشرة الطفل.

  • قومي بالبدء بغسل رأس الطفل أولاً، وذلك بلف جسد الطفل بمنشفة ووضع الرأس بشكل مستقيم بحيث يكون وجه الطفل إلى أسفل، ثم صب الماء الدافيء ووضع الشامبو الخاص بالطفل بحيث لا يصيب الطفل بحرقة في عينيه، ثم شطف رأس الطفل جيدًا بالماء الدافيء وتجفيف شعره بالمنشفة.

  • اغسلي جسم الطفل بالماء الدافيء والصابون الخاص به، وركز على ثنايا الجلد ونظفيها من الأوساخ برفق.

  • جففي جسم الطفل جيدًا بمنشفة ناعمة وخاصة به.

  • ضعي كريم أو لوشن مرطب على جسد الطفل، فهذا سيساعده على ترطيب بشرته وحمايتها من الإلتهاب والجفاف.

  • ألبسي الطفل ملابسه سريعًا مع الحرص أن تكون الملابس ذات ملمس قطني مريح للطفل.

  • حاولي إلباس الطفل جوارب قطنية وغطاء قطني للرأس مع لف الطفل ببطانية خفيفة حتى يدفأ.

  • إحرص على عدم تعرض الطفل لتيار هواء بعد الاستحمام حتة لا يصاب بأمراض البرد والأنفلونزا.

  • يفضل أن يكون موعد استحمام الطفل مساء حتى يتم الحصول على نوم هاديء بعد تناوله العشاء أو اللعب قليلاً.

اقرأ أيضًا: فوائد الذرة للأطفال

اقرأ أيضًا: فوائد البوملي للحامل وللجنين

اقرأ أيضًا: حساسية الجلد عند الأطفال وأنواعها وطرق العلاج

الوسوم

Sawsan Rasmi

سوسن رسمي : كاتبة فسلطينية لها خبرة في مجالات متعددة، حيث تعمل كمدربة تنمية بشرية، ولها العديد من الدورات التعليمية، كما أنها متخصصة تطوير الذات والتأهيل السلوكي للأطفال، وحاصلة على العديد من الجوائز العلمية في مجالات متعددة، وهي حالياً تشغل العديد من المناصب وتعمل بمؤسسة أعرفها كمسئولة عن قسم الأسرة والطفل.
إغلاق