Home صحة الرضيع مراحل تطور أسنان الطفل والعناية بها

مراحل تطور أسنان الطفل والعناية بها

0 second read
0
0
0
مراحل تطور أسنان الطفل والعناية بها

وقت ظهور أسنان الطفل :

يولد الإنسان بدون أسنان ويبدأ ظهور ما يسمى بالأسنان اللبنية أو أسنان الحليب ما بعد عمر الـ 6 أشهر وليس لها وقت محدد بدقة فقد تتأخر لعمر 8 أشهر أو 9 أشهر، وبالمتابعة مع الطبيب مع الاطمئنان على نسبة الكالسيوم وفيتامين د يمكنك ألا تقلقي أبدًا على موعد ظهورها. وقد سميت بذلك لأنها تظهر ولا يزال الصغير رضيعًا يعتمد بالأساس على الرضاعة.
أما الأسنان الدائمة فلا تظهر قبل عمر 5 أو 6 سنوات لتكتمل في عمر 13 سنة عدا ضروس العقل التي تبدأ في نهايات عمر المراهقة أو ما بعد ذلك في بعض الأحيان.

مراحل تطور أسنان الطفل والعناية بها
مراحل تطور أسنان الطفل والعناية بها

العناية بالاسنان اللبنية :

  • عليك أولًا الحفاظ على معدلات الكالسيوم وفيتامين د في جسم طفلك وهي مهمة للعظام وللنمو بوجه عام
  • الحفاظ على الفم والأسنان نظيفة في عمر الشهور عليك عدم تحلية المشروبات كثيرًا وتقديم الماء لديه بعد الطعام والشراب ويمكنك غسل فمه بالماء وإدخال إصبع السبابة لتنظيفه.
  • فور وصول الطفل إلى عمر العام ونصف أو العامين عليك تعويده على تفريش أسنانه مرتين على الأقل يوميًا وحبذا ثلاثة مرات بعد كل وجبة وهي عادة لو اعتادها منذ الصغر فستصبح من أهم عاداته الصحية التي تحافظ على أسنانه وصحة فمه وكذلك على صحته العامة.
  • الانتباه للأسنان وفحصها كل فترة عند طبيب أسنان أمين ومتخصص في أسنان الأطفال للوقاية وعلاجها إن لزم الأمر وعدم التعجل في خلعها إلا في وقت التبديل الطبيعي بينها وبين الأسنان الدائمة حتى لا تؤدي لتشوه في شكل الفم والفك.
  • لا تنتظري تسوسها أو شعوره بالألم للذهاب للطبيب، واختاري طبيبًا يحسن التعامل مع الأطفال.
  • لا تقلقي من ابتلاع معجون الأسنان فالقدر الذي تضعينه على الفرشاة لن يؤدي إلى ضرر، لكن دعي العملية تتم دومًا بإشراف منك أو من أبيه أو من إخوته الكبار إن كانوا في عمر يسمح لك بالاعتماد عليهم.
  • الاهتمام بالأسنان اللبنية في البيت وزيارة الطبيب ليست رفاهية باعتبار سقوطها وظهور الأسنان الدائمة لكنه تعود جيد وحفاظ على صحة وسلامة الفم والأسنان والفك لأن المشكلات الكبرى تبدأ دومًا منذ الصغر.
  • من أجل صحته العامة وعدم الوصول للسمنة وكذلك صحة أسنانه لا تكثري من تقديم الحلوى له في غير أوقات الطعام بحيث لا يتناول الطعام بين الوجبات وبعد غسل الأسنان، وإن كنتم خارج المنزل ولا يمكن غسل الأسنان فيمكن على الأقل شرب المياه أو المضمضمة .
  • تقديم تفاح أو جزر أو خيار له فهي جيدة في تنظيف الأسنان .
  • قدمى له اللبنان الخالي من السكر إن كنت تأمنين ألا يبتلعه الصغير.

مدى تألم الطفل عند التسنين :

لا يعتبر ظهور أول سن من أسنان طفلك مسلياً لأي منكما. قد تسبق الأعراض الأولية لظهور الأسنان الحدث الأساسي بشهر أو شهرين، وتتضمن هذه الأعراض عادة إفراز الكثير من اللعاب مع كثير من الألم أيضاً. قد تضطرين إلى سهر الليالي للتخفيف عن طفلك الذي ينتظر ظهور إحدى أسنانه.

قد يبدأ طفلك بعض الأشياء لتقليل شعوره بالألم وليس بسبب غضب أو سلوك عدواني. قد يهدئ ألمه تقديم شيء ليعضه أو فرك لثته بلطف بإصبع نظيفة وربما تتورم لثة طفلك أيضاً عند ظهور إحدى أسنانه، فيبدو خداه محمرتين ومتورمتين. ربما تقلقين من إصابة طفلك بالحمى أو الإسهال عند بداية ظهور أسنانه، لكن لا يجب أن يسبب التسنين في حد ذاته المرض لطفلك. إذا بدا طفلك مريضاً، فأغلب الظن أنه قد يكون مصاباً بنزلة برد أو عدوى أو اضطرابات هضمية ومعوية. خذيه إلى طبيبتك إذا شعرت بالقلق.

الوقت المناسب لتغيير الاسنان اللبنية :

قد تمتد الاسنان اللبنية لعد سنوات وتبدأ فى التغيير من عمر ست سنوات ، فعند ذلك الوقت أستشيرى طبيب الاسنان الخاص بكما لتسهلى على طفلك  تلك المرحلة .

تأخر التسنين عند بعض الاطفال :

مراحل تطور أسنان الطفل والعناية بها
مراحل تطور أسنان الطفل والعناية بها

لا تظهر السن الأولى لدى كثير من الأطفال حتى يكملوا عامهم الأول، لذا لا تقلقي إذا كان طفلك ما زال يمنحك تلك الابتسامة المليئة باللعاب. ما لم تلمحي أية إشارات لظهور الأسنان مع نهاية العام الأول لطفلك، فاسألي الطبيب في الزيارة التالية. في حال كان طفلك خديجاً أو مولوداً قبل الأوان، قد يبدأ التسنين في مرحلة متأخرة نسبياً.

إذا ظهرت على طفلك جميع علامات التسنين، مثل إفراز الكثير من اللعاب، أو تورم اللثة، بالإضافة إلى الشعور بقدر كبير من الألم والبكاء من دون انقطاع، فحينها عليك مراجعة طبيبتك. قد يكون التسنين مؤلماً، لكن يجب ألا يكون تجربة قاسية ومريعة لطفلك.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

أظافر الاطفال والوقت المناسب لقصها

تكون أظافر الأطفال حديثي الولادة طويلة وسريعة النمو، ما قد يقلقك من احتمال أن يخدش طفلك وج…