Home تربية الأطفال اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

0
0
29
11

اسباب خوف الطفل من المدرسة معظم الاطفال بتخاف من المدرسة ودى شئ بيعانى

منة كل الاباء والامعات موقعنا الاسرة والطفل حيعرفنا على اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

تعد تجربة دخول المدرسة لأول مرة تجربةً هامةً جداً للطفل، لأنه يتعلم منها أنه يستطيع البقاء لوحده

في مجتمعٍ واسع غريبٍ عنه ليس فيه ماما أو بابا أو أحداً من أفراد أسرته، فتقوى نفسه ويشتد عوده

شأنها كشأن خطواته الأولى على الأرض لما مشى لوحده، ونومه في سريره لوحده ، وأكله وشربه

بيديه لوحده.
إنها الاستقلالية ، التي كلما نمت في نفس الطفل  ونضجت زاد معها توقع نجاحه وتميّزه مستقبلاً،

فهي كالماء الذي يسقي شجرة الثقة والقدرة في نفسه.
فلقد وجدت دراسات عديدة أن الأطفال الذين عانوا من فشل في دخول المدرسة هم أكثر عرضة

مستقبلاً للفشل الدراسي والمصاعب الزوجية والعزلة الاجتماعية وصعوبات العمل مقارنةً

بغيرهم من الأطفال الذين نجحوا في دخول المدرسة.

ولكن قد يرفض الطفل المدرسة فماذا نفعل ؟!

والجواب ببساطة: ندخله المدرسة ! وكل تأخير يوم يزيد الطين بلة ، ويزيد صعوبة الموقف ويصّعد

القلق من المدرسة في داخله …
ولكن كيف ندخله المدرسة ؟! وقبل ذلك لماذا يرفض المدرسة ؟! وقبل كل شيء ما هي هذه الحالة ؟!

اأولاً : ما هي هذه الحالة ؟

خوف الطفل من المدرسة أو رفضه الذهاب إلى المدرسة  أمر شائع و قد يمر به الطفل في أي

وقت خلال حياته , و هو عبارة عن حالة قلق من الذهاب الى المدرسة، و غالباً لا تكون من المدرسة

بحد ذاتها.
فهذه الحالة عرضٌ وليس مرض بحد ذاته، ويجب البحث عن المرض الأساسي المسبب لها

قبل كل شيء.
ويجب التمييز بين هذه الحالة وحالة التهرب من المدرسة بسبب التمرد والعناد عند الطفل.

لذلك يُصنف الأطفال الذين يرفضون المدرسة إلى ثلاث فئات:

1- أطفال يرفضون المدرسة مع أعراض قلق: مثل قلق الانفصال.
2- أطفال يرفضون المدرسة بدون أعراض قلق ، تهرباً أو تسيباً: كنوع من التمرد على سلطة

الأبوين ، أو بسبب إهمال الأبوين لهذا الموضوع وتساهل أحدهما أو كليهما.
3- حالات مختلطة قلق مع تهرّب أو تسيب.

ثانياً: هل هو منتشر ؟

تشاهد هذه الحالة عند 2-4 % من الأطفال ، وتشاهد في كافة الأعمار من 5-17 سنة ، إلا أنها

تكثر بشكل أساسي في مرحلتين عمريتين :

1- عند سن دخول المدرسة لأول مرة حتى سن 9 سنوات، وأشيع سبب لها هو الخوف على حياة

الأبوين أو خوف الانفصال عنهما .
2- عند الانتقال من المرحلة الابتدائية إلى المرحلة المتوسطة أو في المرحلة المتوسطة، وأشيع

الأسباب هي الصعوبات الاجتماعية  وخاصة الرهاب الاجتماعي .

ثالثاً: ما هو سبب رفض الطفل الذهاب إلى المدرسة ؟

ليس سبباً واحداً بل مجموعة من الأسباب. وفي كثير من الأحيان يكون سبب رفض الطفل

الذهاب إلى المدرسة غير معلن به من قبل الطفل وغير متوقع أيضاً.
ولتحقيق نظرة شمولية دقيقة تمحّص جميع الأسباب المحتملة لرفض الطفل المدرسة ،

لا بد أن نتأمل في شخصية الطفل نفسها، وكذلك علاقاته في البيت والمدرسة.

بالنسبة لعلاقات الطفل:

في البيت: للطفل علاقات مع: أمه وأبيه وأخوته مع أو بدون الخادمة بصورة دائمة، والأقارب بصورة

عابرة مؤقتة.
في المدرسة: للطفل علاقات مع: المعلم ، الزملاء ومنهم الأصدقاء المقربين بصورة دائمة ، المدير

والموظفين والمعلمين والأطفال الآخرين والمرشد الطلابي بصورة عابرة مؤقتة.
وبين البيت والمدرسة يوجد طريق مع أو بدون حافلة المدرسة وقد يكون سبب الرفض هنا، فلا

يغيب عن البال هذا الجزء.

وفيما يلي مخطط يصف علاقات الطفل في البيت والمدرسة:

وبالاعتماد على هذه الشبكة من العلاقات حسب المخطط نجد أن هناك أسباب كثيرة ومتعددة ،

ويمكن تصنيفها إلى أربعة أسباب رئيسية:

1- أسباب تتعلق بالطفل نفسه

سمات شخصية الطفل:

اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

ضعف المهارات النفسية أو الاجتماعية: عدم القدرة على اكتساب أصدقاء مقربين.
ضعف المهارات الدراسية: التقصير في الأداء و التحصيل المدرسي لسببٍ ما.
مستوى الذكاء: قد يكون مستوى الذكاء هو سبب نفور الطفل من المدرسة ، في 3 حالات:
1- ذكاء الطفل مرتفع والمدرسة عادية لا تلبي طموحه في المدرسة، مما يسبب الملل

والضجر للطفل من المنهاج و طريقة التدريس.
2- ذكاء الطفل منخفض دون المستوى المناسب، مما يجعل المذاكرة والحفظ شاقة على الطفل.
3- أو أن ذكاء الطفل عادي والمدرسة ذات برنامج صعب يناسب فقط فئة الموهوبين

(ممن ذكاؤهم فوق الطبيعي).

أمراض تصيب نفس الطفل:

القلق ( الخوف): ويشمل : قلق الانفصال – الوسواس القهري – نوب الذعر أو القلق الشديد –

اضطرابات عدم التأقلم بعد الإجازة الطويلة أو المرض أو تغيير في المدرسة – الرهاب الاجتماعي-

رهاب الاختبارات.
أخرى: اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه – الكآبة أو اضطراب المزاج – اضطرابات اللغة كالتأتأة –

أحد أنواع صعوبات التعلم كعسر القراءة (ديسلكسيا) – اضطراب أسبرجر Asperger وهو من

أنواع طيف التوحد الذي قد لا يُكتشف.
ملاحظة: لكل نوع من هذه الاضطرابات النفسية برنامجه العلاجي الخاص ، والذي لا مجال هنا لذكره .

2- أسباب تتعلق بالعائلة

الأبوين ( أحدهما أو كليهما): مرض شديد – مشاكل عائلية : كانفصال الوالدين أو الطلاق

أو العنف المنزلي – الإساءة الجنسية أو الجسدية أو العاطفية للطفل.
الإخوة : الغيرة – ولادة طفل جديد – الإساءة الجنسية أو الجسدية أو العاطفية للطفل .

نصائح تربوية لإنهاء الشجار بين أطفالك

3- أسباب تتعلق بالمدرسة

المعلمين: طريقة التعليم غير مناسبة – الإساءة الجنسية أو الجسدية أو العاطفية للطفل.
الكادر الإداري: الإساءة الجنسية أو الجسدية أو العاطفية للطفل.
الزملاء: الإساءة الجنسية أو الجسدية أو العاطفية للطفل كالتميز بسبب لون الجلد أو الانتماء الأسري.

4- أخرى:

تتعلق بالطريق الى المدرسة لسبب ما.
أو تتعلق بالمجتمع والحالة العامة: انتشار الشائعات السلبية عبر الإعلام كحالة الخوف من انتشار مرض كإنفلونزا الخنازير مثلاً. الأوضاع السياسية والحروب والثورات والكوارث البيئية.

وإليكم شرح لبعض الأسباب الهامة:

اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

1- قلق الانفصال Separation Anxiety: عند أول ذهاب للطفل إلى المدرسة بسبب تعلقه بوالديه و بالمنزل.

و يكون رفضه كتعبير عن عدم رغبته بالانفصال عنهما، ويعبر عنها الطفل بالخوف من أن يصاب بالأذى

هو أو أحد أبويه وهو بعيد عنهما ، أو أن يترك في المدرسة ولا يجد أحداً ليأخذه، ويكرر السؤال بعبارة

( ماذا لو … ). ويعد هذا السبب من أكثر الأسباب شيوعاً لرفض المدرسة وخاصة عند الأطفال

في سن دخول المدرسة ويكون شائع حتى سن 9 سنوات.

2- الخوف الاجتماعي Social Phobia : وخاصة عند المراهقين ، مما يسبب للمراهق الرهبة عند

الاختلاط بالزملاء أو عند طلب المشاركة من قبل المدرس. كما يسبب عدم القدرة على اكتساب

أصدقاء مقربين يجذبون الطفل للمدرسة.

3- اضطرابات عدم التكيف Adjustment Disorders : عند العودة الى المدرسة من العطلة أو بعد

مرض طويل عند الأطفال الكبار , أو عند تغيير المدرسة الى أخرى للأسباب السابقة. وخاصة في

العائلات المتنقلة بسبب ظروف عمل الأب أو ظروف عائلية، بسبب الخوف من تغيير المدرسين أو الرفاق.

4- الخوف من بعض المدرسين بسبب طريقة تعاملهم ، أو الخوف من سخرية الزملاء من الطفل

أو المراهق لسبب ما كزيادة الوزن.

كيف تتظاهر أعراض الخوف من المدرسة أو رفضها عند الطفل ؟

تختلف حسب عمر الطفل: فالأطفال تحت سن العشر سنوات لم يصل لدرجة من النضج ليعبر عن

مخاوفه وقلقه كلامياً وبشكل مباشر، وبالتالي يلجأ للتعبير السلوكي الرمزي أو الجسدي. ومن

ناحية أخرى تختلف الأعراض من طفلٍ لآخر من حيث الشكل وشدة الحالة, ونصنف الأعراض

المشاهدة إلى قسمين:
أعراض التعبير السلوكي: البكاء والصراخ عند الأطفال الصغار والتعلق بالأهل عند الدخول للمدرسة

، ونوب من الخوف والذعر وضيق الصدر عند الأطفال الكبار و المراهقين ، قضم الأظافر ، مص الإصبع.
أعراض التعبير الجسدي: ألم البطن و ألم المعدة ، الصداع ، الغثيان ، الشعور بالتعب ،

تسرع نبضات القلب ، تعدد مرات التبول.
أعراض نفسية:كآبة ، قلق ، نوب فزع ليلية ، وسواس وأسئلة متكررة حول المدرسة.
وأكثر ما تظهر الأعراض عند ذكر المدرسة ومناقشة الطفل في ذلك أو لحظة القرب من

المدرسة والشروع في دخولها، أو عند الخلود للنوم مساءاً

اسباب وحل مشكلة خوف الطفل من المدرسة:

ما هــو الخــوف من المدرســـة ؟

هو حالة تصيب غالبا التلميذ المستجد في الصف الأول الابتدائي خصوصاً إذالم يسبق له

الالتحاق بمرحلتي الروضة والتمهيدي …
وغالباً ما تكون هذه المشكلة في المرحلة العمرية مابين (5 – 7 ) وقد تستمر إلى سن العاشرة .

أولاً: أعــــراض الخـــوف من المدرســة :

اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

تمـــر أعراض هذه المشكلة بثــلاث مراحل : :
– في البيـــــــــت
– أثناء الذهاب إلى المدرسة .
– عند دخول المدرسة أو الفصل .

وتتسم أعراض هذه الحالة بما يلي :

(1) القلق والخوف المصحوب بالبكاء.
(2) التمنع الشديد من الذهاب إلى المدرسة .
(3) شحوب اللون وتصبب العرق وبرودة الأطراف .
(4) الشعور بالصداع وآلاماً في النظر .
(5) التقيؤ والإسهال والتبول والغثيان .

لاحظي أن هذه الأعراض تزداد حدة وتوتراً كلما انتقل التلميذ من مرحلة إلى المرحلة التي تليها

من المراحل الآنفة الذكر … وقد يقلق بعض الآباء عند رؤيته لابنه وهو على هذه الحالة مما يجعله

يبادر به إلى أقرب طبيب معتقداً أن هذه الأعراض دلائل على وجود مرض عضوي يعاني منه

وهذا خلاف الصحيح إذ إن هذه الأعراض الجسمية غالباً ليس لها سبب عضوي بدليل أنها تزول

بمجرد عودة الطفل إلى البيت.

– ومن الأعراض أيضاً مالوحظ على بعضهم من الانطواء عن زملائه وعدم قدرته على التكيف

الاجتماعي في محيط المدرسة ، وفقد الثقة في نفسه وشعوره بعدم قدرته على تحمل

المسؤولية وشدة تعلقه بوالديـه.

اسبــاب وطــرق حــل مشكلـــة خــوف الاطفــــال من المدرســــة

ثانياً : أسبــاب الخـــوف من المدرســة :

يكتسب  الخوف من المدرسة من خلال :

– أسلوب التنشئة الاجتماعية التي يتلقاهافي البيت أو المدرسة
– من خلال الإعلام المرئي.
– أي مؤثر آخر كالظروف الطارئة التي تحدث في البيت أو المدرسة .

وعليه فإن المختصين يرجعون نشوء هذه الحالة إلى الأسباب الآتية :

(1) التدليل والعناية المفرطة:

اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

فقد يمنح الآباء والأمهات الطفل خلال سنين عمرها الأولى(2-6)سنوات ،جواً من العناية والحماية

الزائدة والدلال المفرط بشكل يجعله يفقد الثقة في نفسه ولايستطيع أن يتكيف مع بيئة أخرى

غير مجتمع أسرته وذلك بسبب المعاملة الوالدية الخاطئة في تنشئته .

(2) المولود الجديد:

قد يصادف التحاق الطفل بالمدرسة قدوم مولود جديد مما يولد لديه الغيرة التي تجعله يتشبث

بالبيت ويكره الذهاب للمدرسة التي تحرمه من منافسة أخيه من حنان أمه وعنايتها .

(3) رد الفعل تجاه موقف سابق:

وقد يعود السبب إلى رد فعل عكسي تجاه موقف سابق مثل غياب أحد والديه فجأة بسبب

سفر أو مرض مما يجعله يعتقد أن ذهابه للمدرسة سوف يفقده أحد والديه .

(4) المواقف الطارئة داخل المدرسة:

كأن يتعرض الطفل لمعاملة قاسية سواء كانت من التلاميذ الذين يكبرونه سناً أومن

معلميه مثل ( الضرب ، التخويف ، الصراخ ) .

(5) الخلافات الزوجية:

شعور الطفل بأن هناك مشاجرات وخلافات بين والديه يجعله منزعجاً وخائفاً أن ترك البيت

وذهب للمدرسة معتقداً أن مصيبة قد تلحق بالأم أو الأب أو أن مكروهاً قد يلحق به نتيجة بعده عن والديه .

(6) التحاقه بالمدرسة قبل سن السادسة:

اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

إن من شأن التحاق الطفل بالمدرسة قبل أن يتوفر لديه العمر الزمني المناسب والنضج

الجسمي والفكري الملائم والنمو الحركي والاوراكي والعقلي والانفعالي واللغوي والاجتماعي

المتوافق مع المرحلة التي سيلتحق بها .
إن من شأن ذلك أن يؤدي إلى عدم قدرته على التكيف مع مجتمع المدرسة وحدوث

مشكلات مثل :(الاتكالية –الخجل – الانطواء )…

(7) عدم توافر الكوادر المؤهلة للتعامل مع هذه الفئة:

إن عدم إدراك بعض المعلمين ومن في حكمهم لخصائص التلاميذ المستجدين الجسمية

والعقلية والانفعالية والاجتماعية أسهم بشكل كبير في عدم تقبل هذه الفئة من التلاميذ

للبيئة التربوية الجديدة ومن الأمثلة :
• مدير يضرب التلميذ المستجد أوأي تلميذ.
• معلم يضرب تلميذ ويتهدده لأي سبب.
• ملاحظ يصرخ على التلاميذ أثناء الفسح.
• جهورية الصوت لدى بعض المعلمـين .

(8) عدم التمهيد والتوطئة قبل دخول التلميذ المدرسة:

حيث يضع ولي الأمر أبنه أمام تجربته التربوية الجديدة دون تمهيد تهيئة فيفاجأ التلميذ بخبرات

جديدة عليه ليس لديه أي معلومة عنها فيكون الرد هنا: رفض المدرسة ، ويدخل في ذلك أيضاً

عدم تطبيق بعض المدارس لبرنامج الأسبوع التمهيدي أو تطبيقه بصورة مخلة ومهزوزة وغير

محققة للأهداف المرجوة منه .

ثالثاً: علاج الخــوف من المدرســة

لوك مكتسب يتلقاه التلميذ من خلال التنشئة الاجتماعية الخاطئة وكذلك الأمر بالنسبة لحبه

إياها فبالإمكان أن نكسبه حب المدرسة من خلال تنشئته تنشئة صحيحة تكون لديه نظرة إيجابية

تجاه المدرسة فينقلب عندئذ الخوف من المدرسة أمناً وطمأنينة وحباً لها .

وتشترك الأسرة والمدرسة في علاج هذه الحالة على النحو الآتي:

اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

1- محاولة اكتشاف الحالة في وقت مبكر يساعد في علاجها والتأخر يزيد من تعقدها وتعمقها .

2- التخلي عن الحماية المفرطة الممنوحة للطفل تدريجياً وتنشئته على الاعتماد على

نفسه ومواجهة الآخرين والتعامل معهم وتشجيعه على الاختلاط بأصدقائه .

3- سلوك مبدأ الحوار مع الطفل من حيث تقبل مشكلته والأسباب التي يبديها ويبرر بها ر

فضه للمدرسة والإصغاء إليه جيداً والإجابة عليها بأسلوب منطقي يتناسب مع قـدرات الطفـل.

4- التخفيف التدريجي لمشاعر الخوف والرهبة المتعمقة في نفس الطفل الخواف من

خلال تطبيق البرامج التربوية ويراعى فيها أن تصاغ بأسلوب تربوي يبعث في نفس الطفل الطمأنينة والألفة .

5- إعطاء الطفل الخواف الوقت الكافي لكي يعدل سلوكه وعم استباق الزمن لمعرفة النتائج

على حساب مصلحة الطفل وان يتحلى التربوي المسؤول أو ولي الأمر بالحلم والأناة حتى

ولو أدى ذلك إلى التخلف عن بعض الدروس في سبيل إكسابه محبة المدرسة ويمكن

تعويضه الدروس التي فاتته عن طريق البيـت .

اسباب خوف الطفل من المدرسة

اسباب خوف الطفل من المدرسة

6- في حالة قدوم مولود جديد يجب أن يراعي الوالدان نفسية الطفل وأن يستمران في منحه

الرعاية والاهتمام وألا يصرفا جل وقتهما للمولود الجديد لئلا يبعث ذلك في نفسه الغيرة منه

ويتباطأ عن الذهاب إلى المدرسة .

7- عمل لوحة النجوم في المدرسة والمنزل وهي عبارة عن لوحة مجدولة موضح فيها الأيام

الدراسية وتحت كل يوم عدة حقول وتوضع نجمة لاصقة أو مخطوطة عند الأيام التي يحضر فيها

الطفل للمدرسة ومكافأته على ذلك وياحبذا لو قام الطفل نفسه بوضع هذه النجوم حفزاً له

على منافسة أقرانه والحضور لليوم التالي لتكرار العملية.

8- إثارة حب المدرسة في نفس التلميذ عن طريق الأشياء المحببة إليه مثل اللعب

وأدوات الترفيه المختلفةوخصوصاًفي الأسبوع الأول.

اسباب خوف الطفل من المدرسة

 

اعداد / أمل رجب

Load More In تربية الأطفال

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Check Also

اهمية شرب زيت الزيتون للحامل

ما هى أهمية شرب زيت الزيتون للحامل ولماذا ينصح للحامل بتناول زيت الزيتون بشكل يومي على الر…